تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

الكلمة يظهر في الجسد

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

الفصل السابع والعشرون

الإله الحقيقي الوحيد الذي يدبِّر أمر كل شيء في الكون – هو المسيح القدير! وهذه هي شهادة الروح القدس، وهي برهان دامغ! ويعمل الروح القدس على الشهادة في كل مكان، حتى لا يشك أحدٌ أدنى شك في ذلك. الملكُ المنتصر، الله القدير! ساد العالم، وغلب الخطية وحقق الفداء! يخلَّصنا نحن جماعة الناس الذين أفسدهم الشيطان، ويجعلنا كاملين لتتميم مشيئته. يحكم الأرض كاملةً، ويستردّها ويطرح الشيطان في الهاوية. يدين العالم، ولا يستطيع أحدٌ أن يهرب من يديه. يحكم مَلِكًا.

تبتهج الأرض كلها! وهي تسبِّح الملك المنتصر – الله القدير! إلى أبد الآبدين! جديرٌ بالإجلال والتسبيح. السلطان والمجد لمَلِك الكون العظيم!

الزمن قصير، اتْبع خطى الله القدير وواصل السير. امض بحذر شديد، واحترم حِمْله وابذل نفسك لخطة تدبيره منسجمًا معه. يجب عليك ألاّ تتمسك بممتلكاتك؛ فلا يوجد ما يكفي من الوقت. قدمها! لا تتمسك بها! قدمها! لا تتمسك بها!

السابق:الفصل السادس والعشرون

التالي:الفصل الثامن والعشرون

محتوى ذو صلة

  • جوهر الجسد الذي سكنه الله

    عاش الله في تجسُّده الأول على الأرض لثلاثة وثلاثين عامًا ونصف، ولكنَّه أدَّى خدمته لثلاثة أعوام ونصف فقط من تلك السنوات. لقد كان له طبيعة بشرية عادية …

  • المُلْك الألفي قد أتى

    هل رأيتم أيَّ عمل سيفعله الله في هذه الجماعة من الناس؟ قال الله إنه حتى في المُلك الألفي ينبغي أن يظل الناس يتبعون أقواله، وفي المستقبل سترشد أقوال ال…

  • مشكلة خطيرة جدًا: الخيانة (1)

    إن عملي على وشك الاكتمال. لقد أصبحت السنوات العديدة التي قضيناها معًا ذكريات لا تُحتمل عن الماضي. لقد واصلت تكرار كلماتي ولم أتوقف عن التقدُّم في عملي…

  • كيف تخدم في انسجام مع إرادة الله

    سأتحدث اليوم في المقام الأول عن الكيفية التي ينبغي على الناس أن يخدموا الله بها بإيمانهم بالله، والشروط التي ينبغي توفرها، والحقائق التي ينبغي أن يفهم…