تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

152 خلال الرياح والأمطار

1

يا الله! منحتك قلبي. أيها الإله العملي، يا لحلاوتك.

لقد اتضعت ونزلت في الجسد وسرت بيننا.

عبّرت عن حقائق لتخلّص البشرية، وتطعمنا وتغذينا وتروينا بصبر.

تحملت بصمت الرفض والتشهير، وصرت مثالًا للإنسان في كل مكان.

قلبي راضٍ بقيادتك، وكلامك ينير الطريق أمامي.

أتبع خطاك عن قرب، ويمكنني خوض الرياح والأمطار معك.

2

يا الله! منحتك قلبي. أيها الإله العملي، يا لحلاوتك.

دينونتك وتوبيخك يُظهران كل محبتك.

أنت تطهرنا وتجددنا وتبدلنا لنصبح أناسًا جددًا.

برك وقداستك في غاية الجمال، أنت تملأ قلوبنا بالكامل.

كلامك كمّلنا وأصبحنا على قلب واحد معك واقتربنا منك للغاية.

أتبع خطاك عن قرب، ويمكنني خوض الرياح والأمطار معك.

3

يا الله! منحتك قلبي. أيها الإله العملي، يا لحلاوتك.

برغم أننا عانينا كثيرًا من الضيقات والاضطهاد، فإن محبتك وكلامك يرشداننا،

حتى يكون لنا إيمان وقوة ونشهد لك من خلال الضيقات.

سنحبك دومًا ونبادلك محبتك، وسننشر الحق ونشهد لك.

سنوات من المعية والمحبة المتبادلة، تعمقت محبتنا من خلال الرياح القوية والأمطار الغزيرة.

أتبع خطاك عن قرب، ويمكنني خوض الرياح والأمطار معك.

السابق:لن أخاف مع محبة الله

التالي:النهوض وسط الظلام والاضطهاد

محتوى ذو صلة

  • قد كُشِفَت كل الأسرارِ

    إله البر القدير، القدير! فيك كل شيء مُعلن. كل سر، من الأزل إلى الأبد، لم يكشفه إنسان، مُعلن فيك وظاهر. I لا حاجة للطلب والبحث على غير هدى، لأن شخص…

  • حزن الفاسدين من البشر

    I السير عبر العصور مع الله، من يُعرفُ بحكمه لكل شيء، قدر جميع الكائنات الحية، المنظم والموجه لكل شيء؟ لقد استعصى ذلك على العقول البشرية ليس لأن طرق ال…

  • تمسَّكْ بما على الإنسان فعله

    I تقديم عذراء، عذراء طاهرةٍ وجسد روحيّ مقدس يعني الحفاظ على قلب مُخلِص أمام الله. فقدرة البشر على الإخلاص لله هي الطهارة. عمل الروح القدس يشترط على ال…

  • كل الطريق بصحبتك

    البيت الأول جُرفتُ وهِمتُ في العالم، ضللتُ كأني في عمق البحور. بدفء كلامك أيقظْتني، بعيني أبصرتُ أحقّ نور. كلماتك أضاءت فؤادِي. هي واقعيّة جدّا، حق هي…