902 هوية ومكانة الله ذاته

I

اللهُ هو من يَحكُمُ كلَّ الأشياء.

الله هو من يُسَيِّرُ كلَّ الأشياء.

هو خالقُ كلَّ شيء، هو من يُسَيِّرُ كلَّ شيء،

هو من يَحكُمُ ويُعِيلُ الجَميع.

هذه مكانةُ الله، هذه ماهِيتُه.

بالنسبة لكُلِّ شيء و لكُلِّ المخلوقات،

إنهُ خالقُ كُلَّ شيءْ وربُّ كُلِّ شيء.

هذه هي حقيقةُ ماهِيتِهِ، هويَّتُه مختلفة عن كُلِّ الأشياء.

ليسَ لأحدٍ من البشرِ أو من عالمِ الأرواح

يمكنه أن يدَّعِي بأنهُ الله أو يحتلَّ مكانَتَه؛

لِيَحُلَّ مَحَلَّهُ بأيِّ حُجّة أو وسيلة.

من بينِ كُلِّ الأشياء هو من لهُ هذه الهوية،

هذه القُوّةُ والسُّلطان، ويَحكُمُ كُلَّ شيء.

هو إلهنا الواحدُ والوحيدُ ذاتُه،

الواحدُ والوحيدُ ذاتُه.

II

اللهُ يعيشُ بينَ الخلقِ يَسِيرُ بينهم،

هو قادرٌ أيضًا أن يعلو عالياً فوق كل الأشياء.

هو قادرٌ أن يتواضع وأن يَتجسَّد،

أن يُصبحَ بشراً من لحمٍ ودم.

يلتقي بالناسِ وجها لوجه، يُشاركُهُم أحزانَهُم وأفراحَهُم،

و يُسَيِّرُ ويقررُ مصيرَ كُلِّ شيء

واتجاهَ كُلِّ شيءٍ، لا بل أكثرَ من ذلك.

يُوَجِّهُ مصيرَ واتجاهَ البشَرِ أجمعين.

إله كهذا يستحِقُّ أن يُعبَد

وأن يُطاع وأن يعرِفَهُ كلُّ إنسان.

لا يَهُمُّ من أيِّ عرقٍ بشريٍ أنتَ،

لا يَهُمُّ من أيِّ نوعٍ من البشرِ أنتَ.

ثقْ باللهِ واتبَعهُ وقدِّسهُ واقبَل سيادَتَه

وارضَ اختيارَهُ لمصيركَ واقبَل سيادَتَه.

بالنسبة لكُلِّ إنسان يَنبِضُ بالحياة،

إنه خيارُكَ، خيارُكَ الوحيد،

إنه خيارُكَ الوحيد.

من "الكلمة يظهر في الجسد"‎‎

السابق: 901 ما دمت لا تترك الله

التالي: 903 سلطان الله فريد

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

65 محبَّة الله تحيط قلبي

البيت الأولشمس البرِّ تشرق في المشارق.يا الله! مجدك يملأالأرض والسَّماء.حبيبي المحبوب،حبُّك يطوِّقني.مَن ينشدون الحقَّجميعًا لله...

887 الله يعول كل شخص في صمت

Iالله يوفرُ احتياجاتِ الإنسانِ في كلِ مكانٍ وكلِ زمانٍ.يراقبُ كلَّ أفكارِهِ، وكيف يجتازُ قلبُهُ التغييرَ.يعطيه التعزية التي يحتاجها، و يكون...

85 كل الطريق بصحبتك

البيت الأولجُرفتُ وهِمتُ في العالم، ضللتُ كأني في عمق البحور.بدفء كلامك أيقظْتني، بعيني أبصرتُ أحقّ نور.كلماتك أضاءت فؤادِي. هي واقعيّة...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب