نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

88 كيف تنشئ علاقاتٍ طبيعيَّةً مع الله

سرعة

88 كيف تنشئ علاقاتٍ طبيعيَّةً مع الله

1

العلاقة الطبيعيَّة مع الله تبدأ بتهدئة قلبك.

حتَّى لو أنَّك لم تفهم، أدِّ واجباتك لله.

لم يفت الأوان لانتظار الكشف عن

مشيئته وتطبيقها.

حين تكون علاقتك به صحيحة،

ستكون كذلك مع مَن هم حولك.

العلاقة الطبيعيَّة مع الله

لا يشوبها الشك الذي يعارض عمل الله.

تعالَ أمام العرش بنوايا حسنة،

ونحِّ نفسك جانبًا.

تقبَّل فحص الله واخضع له

وضع مصالح عائلته أولًا.

إن مارست بهذه الطريقة

ستكون علاقتك به طبيعيَّة.

2

كل واشرب كلمة الله؛

فهي الصخرة التي بُني عليها كلُّ شيء.

تصرَّف وفقًا لمطالب الله،

لا تقاوم أو تزعج الكنيسة.

لا تفعل أو تقل أشياء لا تفيد إخوتك وأخواتك.

لا تجلب العار، كن نزيهًا وصادقًا،

واجعل كل شيءٍ جديرًا بالله.

العلاقة الطبيعيَّة مع الله

لا يشوبها الشك الذي يعارض عمل الله.

تعالَ أمام العرش بنوايا حسنة،

ونحِّ نفسك جانبًا.

تقبَّل فحص الله واخضع له

وضع مصالح عائلته أولًا.

إن مارست بهذه الطريقة

ستكون علاقتك به طبيعيَّة.

3

بالرغم مِن ضعف الجسد،

يمكنك خدمة عائلة الله.

فالشيء الأكثر أهميةً هو تجاهل أيِّ خسائر.

لا تطمع بشيءٍ لنفسك؛

بل استمر في عمل البرِّ.

بل استمر في عمل البرِّ.

العلاقة الطبيعيَّة مع الله

لا يشوبها الشك الذي يعارض عمل الله.

تعالَ أمام العرش بنوايا حسنة،

ونحِّ نفسك جانبًا.

تقبَّل فحص الله واخضع له

وضع مصالح عائلته أولًا.

إن مارست بهذه الطريقة

ستكون علاقتك به طبيعيَّة.

من "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق:مَنْ يَعتزَّون بكلمةِ اللهِ مُبَارَكُون

التالي:اتْبَعْ طريقَ اللِه في كلِ شيءٍ كبيراً وصغيراً

محتوى ذو صلة

  • لَقَد كَشَفَ اللهُ عَنْ شَخصِيَّتِهِ بِأكمَلِهَا للإنْسانِ

    I روحُ اللهِ قامَ بعملٍ عظيمٍ مُنذُ أنْ خُلَقَ العالم. لقَدْ قامَ بأعمالٍ مختلفةٍ، في أُمَمٍ مُختلفةٍ، وعَبرَ عُصُورٍ مُختلفة. الناسُ مِنْ كُلِّ عَ…

  • شهادةُ حياة

    1 قد يُقبض عليَّ بسبب تقديم الشَّهادة لله، وأعرف في قلبي أنَّ هذه المعاناة هي مِن أجل البر. لو ذهبت حياتي كشرارةٍ في غمضة عينٍ، سأظلُّ أفتخر بتقديم ال…

  • قد كُشفت كلُّ الأسرار‎

    إله البر القدير، القدير! فيك كل شيء مُعلن. كل سر، من الأزل إلى الأبد، لم يكشفه إنسان، مُعلن فيك وظاهر. 1 لا حاجة للطلب والبحث على غير هدى، لأن شخصك ظا…

  • لا أحد يفهم رغبة الله الجادّة في تخليص الإنسان

    I خلق الله هذا العالم وجاء بالإنسان إليه، وهو كائن حيْ منحه الله الحياة. ثمّ صار له آباء وأقارب ولم يعد وحيدًا، ومقدرًا له العيش ضمن قضاء الله. إنّها …