تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

الله يريد قلب الانسان الصادق

سرعة

الله يريد قلب الانسان الصادق

I

الناس اليوم لا تقِّدر الله.

لا يوجد مكان له في قلوبهم.

في اليوم الآتي، في المعاناة،

أيُظهرون حباً، صادقاً له؟

هل أفعالُ اللهِ غيرُ قابلةٍ للتسديد؟

لم لا يعطيه الإنسان قلبه؟

لِمَ يتمسك الإنسان بقلبه، لا يرغب في تركه؟

هل يضمن قلب الإنسان الفرح والسلام؟

II

بر الانسان هو بدون شكل.

لا يمكن لمسه أو رؤيته.

في جسم الإنسان، الجزء الأكثرُ قيمة

هو ما يريده الله، قلب الإنسان الثمين.

هل أفعالُ اللهِ غيرُ قابلةٍ للتسديد؟

لم لا يعطيه الإنسان قلبه؟

لِمَ يتمسك الإنسان بقلبه، لا يرغب في تركه؟

هل يضمن قلب الإنسان الفرح و السلام؟

III

لم عندما يطلب الله أشياءًا من البشر،

يقذفونه بحفنة من التراب؟

أهذه حيلة البشر الذكية؟

هل أفعال الله غير قابلة للتسديد؟

لم لا يعطيه الإنسان قلبه؟

لِمَ يتمسك الإنسان بقلبه، لا يرغب في تركه؟

هل يضمن قلب الإنسان الفرح و السلام؟

هل يضمن قلب الإنسان الفرح و السلام؟

من "الكلمة يظهر في الجسد"

السابق:الصلاة الحقيقية

التالي:وَعْدُ الله الأخير للبشرية‎

محتوى ذو صلة