تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

آمال الله للبشريّة لمْ تتغيّر

سرعة

آمال الله للبشريّة لمْ تتغيّر

البيت الأول

عندما قدّم إبراهيم إسحق،

رأى الله إخلاصه وطاعته بوضوح،

واجتاز اختبار الله بنجاح.

لكنّه ما زال غير جدير بأن يكون موضع ثقة الله،

أو شخصًا عرِف الله،

ولم يتمكّن من معرفة شخصيّته الله،

ولا من التّوافق مع الله وتنفيذ مشيئته.

القرار

منذ أن خلق الإنسان،

كان الله يتوق إلى مجموعة من الغالبين المُخْلِصين،

الذين يعرفون شخصيّته ليمشوا معه.

هذه الأمنية لم تتغيّر قطّ.

لقد بقِيَت دائمًا كما هي.

آماله بقِيَت كما هي.

البيت الثاني

وهو في قلبه متشوّق ووحيد،

ظلّ الله حزينًا.

كان عليه أن يبدأ خطّته بسرعة

لتنفيذ خطّة تدبيره.

كان عليه اختيار وكسْب مجموعة من الناس

لتحقيق إرادته بسرعة.

كانت هذه رغبة الله المتلهّفة ولم تتغيّر حتّى اليوم.

القرار

منذ أن خلق الإنسان،

كان الله يتوق إلى مجموعة من الغالبين المُخْلِصين،

الذين يعرفون شخصيّته ليمشوا معه.

هذه الأمنية لم تتغيّر قطّ.

لقد بقِيَت دائمًا كما هي.

آماله بقِيَت كما هي.

البيت الثالث

مهما يطول انتظاره،

وبغضّ النظر عن صعوبة الطّريق،

ومدى بعد الأهداف التي يتوق إليها،

الله لم يستسلم أبدًا أو يغيّر توقّعاته،

آماله للإنسان باقية.

بعد قول هذا هل تفهمُون شيئًا من مشيئته؟

قد لا يكون إدراككم عميقًا الآن،

لكنّه سيصبح عميقًا أخيرًا في الوقت المُناسب.

القرار

منذ أن خلق الإنسان،

كان الله يتوق إلى مجموعة من الغالبين المُخْلِصين،

الذين يعرفون شخصيّته ليمشوا معه.

هذه الأمنية لم تتغيّر قطّ.

لقد بقِيَت دائمًا كما هي.

آماله بقِيَت كما هي.

من "الكلمة يظهر في الجسد"

السابق:تتطلب ممارسة الحق ثمنًا حقيقيًّا

التالي:طريق الإيمان بالله هو طريق محبَّته

محتوى ذو صلة

  • لا أحد يفهم رغبة الله الجادّة في تخليص الإنسان

    I خلق الله هذا العالم وجاء بالإنسان إليه، وهو كائن حيْ منحه الله الحياة. ثمّ صار له آباء وأقارب ولم يعد وحيدًا، ومقدرًا له العيش ضمن قضاء الله. إنّه…

  • قدم قلبك وجسدك لتتميم إرسالية الله

    I كأعضاء في الجنس البشري ومسيحيين مكرسين، مسؤوليتنا والتزامنا أن نقدم جسدنا وعقلنا لتتميم إرسالية الله. لأن كياننا بأسره قد جاء من الله، وموجود بفضل…

  • حزن الفاسدين من البشر

    I السير عبر العصور مع الله، من يُعرفُ بحكمه لكل شيء، قدر جميع الكائنات الحية، المنظم والموجه لكل شيء؟ لقد استعصى ذلك على العقول البشرية ليس لأن طرق ا…

  • كيفيةُ البحثِ عنْ آثارِ أقدامِ اللهِ

    I حيثُ إننا نبحثُ عنْ آثارِ أقدامِ اللهِ، ينبغي أنْ نبحثَ عنْ مشيئةِ اللهِ، نبحث عن كلام الله وأقوال الله، نبحث عن كلام الله وأقوال الله، لأنَّهُ حيث…