353 أين الأدلة على توافقكم مع الله؟

في الأيام الأخيرة، حقيقة أن

"الكلمة يصير جسدًا"

هي ما حقّقه الله.

11

من خلال عمله الفعلي على الأرض،

يجعل اللهُ الإنسانَ يعرفه،

وينخرط معه،

ويرى أعماله الفعلية.

يجعل الإنسان يرى بوضوح

أن الله في بعض الأحيان إما يُظهر

الآيات ويصنع العجائب أو لا.

يعتمد هذا على العصر.

يوضح هذا أن الله قادر

على إظهار الآيات والعجائب،

لكنّه يغيّر طريقته

بناءً على عمله وعلى العصر.

لأنه عصر مختلف

ومرحلة مختلفة من عمل الله،

فالأعمال التي يوضحها الله مختلفة.

إيمان الإنسان بالله ليس في الآيات أو العجائب أو المعجزات،

بل في عمله الحقيقي أثناء العصر الجديد، أثناء العصر الجديد.

2

فِي مَرْحَلَةِ العَمَلِ الحَالِيَّةِ،

لا يظهر الآيات والعجائب

التي فعلها في عصر يسوع،

لأن عمله في ذلك العصر كان مختلفًا.

لا يقوم الله بهذا العمل الآن.

ويعتقد البعض أن ليس بإمكانه القيام به

أو أنه ليس الله طالما لا يقوم به.

أليست هذه مجرد فكرة خاطئة؟

الله قادر على إظهار الآيات والعجائب

لكنه يعمل في عصر مختلف

ولذلك لا يقوم بمثل هذا العمل.

لأنه عصر مختلف

ومرحلة مختلفة من عمل الله،

فالأعمال التي يوضحها الله مختلفة.

إيمان الإنسان بالله ليس في الآيات أو العجائب أو المعجزات،

بل في عمله الحقيقي أثناء العصر الجديد، أثناء العصر الجديد.

3

أَوه، يَعْرِفُ الإِنْسَانُ اللهَ

مِنْ خِلَالِ الأُسْلُوبِ الَّذِي يَعْمَلُ اللهُ بِهِ.

تُنْتَجُ هَذِهِ المَعْرَفَةُ فِي الإِنْسَانِ

إِيمَانًا بِاللهِ وَبِعَمَلِهِ وَبِأَفْعَالِهِ.

لأنه عصر مختلف

ومرحلة مختلفة من عمل الله،

فالأعمال التي يوضحها الله مختلفة.

إيمان الإنسان بالله ليس في الآيات أو العجائب أو المعجزات،

بل في عمله الحقيقي أثناء العصر الجديد.

أثناء العصر الجديد. أثناء العصر الجديد.

من "معرفة عمل الله اليوم" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق: 352 مَن متوافِقٌ مع اللهِ

التالي: 354 لا أحد يبادر إلى فهم كلام الله

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

8 اللهُ القديرُ يحكمُ كملكٍ

Iما أجملَ أقدامَهُ على جَبَلِ الزَّيتونْ!أصغوا! نحنُ الحرّاسُ نرنّمُ معاً؛ فاللهُ قد عادَ لصهيون.رأينا خرابَ أورشليم!نرنّمُ بفرحٍ لتعزيات...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب