تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

20 قد كُشِفَت كل الأسرارِ

سرعة

20 قد كُشِفَت كل الأسرارِ

إله البر القدير، القدير!

فيك كل شيء مُعلن.

كل سر، من الأزل إلى الأبد،

لم يكشفه إنسان،

مُعلن فيك وظاهر.

I

لا حاجة للطلب والبحث على غير هدى،

لأن شخصك ظاهر،

أنت السر المُعلن،

أنت الله الحي ذاته

معنا وجهًا لوجه.

رؤية شخصك هي رؤية

كل أسرار العالم الروحي.

لا أحد كان ليتخيل!

أنت بيننا اليوم،

بداخلنا، وقريب قربًا يفوق الوصف.

السر ... غير محدود!

إله البر القدير، القدير!

فيك كل شيء مُعلن.

كل سر، من الأزل إلى الأبد،

لم يكشفه إنسان،

مُعلن فيك وظاهر.

II

قد أكمل الله القدير خطة تدبيره.

إنه مَلِك الكون المنتصر.

كل الأمور وكل الأشياء في يديه.

كل الناس يركعون لعبادته

يدعون اسم الله الحقيقي، القدير!

بكلمات فمه تتم كل الأشياء.

إله البر القدير، القدير!

فيك كل شيء مُعلن.

كل سر، من الأزل إلى الأبد،

لم يكشفه إنسان،

مُعلن فيك وظاهر.

إله البر القدير، القدير!

فيك كل شيء مُعلن.

كل سر، من الأزل إلى الأبد،

لم يكشفه إنسان،

مُعلن فيك وظاهر.

لم يكشفه إنسان،

مُعلن فيك وظاهر.

من "الكلمة يظهر في الجسد"

السابق:كلُّ الأمور بين يديِّ الله

التالي:لقدْ أحضرَ اللهُ الإنسانَ إلى عصرٍ جديدٍ

محتوى ذو صلة

  • محبَّة الله تسمح لي بنيل الخلاص

    البيت الأول آمنت بالرَّب لسنوات، عشت وفقًا للَّتعاليم وحسب، عشت وفقًا للَّتصوُّرات والتَّخيُّلات. آمنت بالرَّب لسنوات، لكنَّني لمْ أعرف أنْ أمارس أو أ…

  • هلْ تعرفُ مصدرَ الحياةِ الأبديةِ؟

    I اللهُ مصدرُ حياةِ الإنسانِ؛ السماءُ والأرضُ تحييانِ بقوتِهِ. لا شيءَ حيٌّ يمكنُهُ أنَ يتحررَ منْ نطاقِ حكمِ وسلطانِ اللهِ. لا يهمُّ منْ أنتَ، كلُّ …

  • نصيحة الله للإنسان

    I الله يناشدك ألّا تتحدّث عن نظريّات، بل عن واقعٍ ملموسٍ وحقيقيّ في الحياة. اُدرس الفنّ المعاصر، كُن متفانيًا وحين تتحدّث فلتخبر دومًا واقعًا. فلتواجه…

  • أهميةُ كلامِ اللهِ

    I على مَنْ يُؤمنونَ باللهِ أنْ يَتصرَّفُوا جيدًا. فأكثَرُ ما يُهِمُّ هو الحصولُ على كَلِمَةِ اللهِ. مهما يَكُنْ، لا تَرجِعْ عَنْ كَلِمَةِ اللهِ. م…