119 يا له من أمر مبهج أن تكون شخصًا أمينًا

معرفة الحق تحرر روح الإنسان وتجعله سعيدًا.

ليس لدي أية شكوك في كلمة الله، بل كلي إيمان.

لست سلبيًا، ولا أيأس أبدًا.

واجبي أن أكون وفيًا، ولست عبد الجسد.

على الرغم من ضعف إمكاناتي، لدي قلب أمين.

أتبع المبدأ وأراعي مشيئة الله.

أنا منفتح ومستقيم بلا خداع، أعيش في النور.

أمارس الحق، أطيع الله، وأحاول أن أكون شخصًا أمينًا.

أيها الناس الأمناء، تعالوا، لنتكلم من القلب إلى القلب.

كل الناس المُحبَّة لله، تعالوا نجتمع ونلتحم كأصدقاء جيدين.

كل الناس المحبة للحق إخوة وأخوات.

أيها السعداء، تعالوا غنوا وارقصوا في تسبيح الله.

عبر أكل كلام الله وشربه،

وإقامة شركة عن الحق، أنا أسعد ما يكون.

غالبًا، الصلاة والتواصل مع الله

يجلبان لي أكبر آيات السرور.

تمنح معرفة الحق طريقًا إلى الممارسة،

فلم أعُد خاضعًا للقيود.

أنا مبارك بأنّ الله معي وأنّني أعيش في كلام الله.

أطرح عنّي كل أغلال الجسد في نعمة الله.

أيها الناس الأمناء، تعالوا، لنتكلم من القلب إلى القلب.

كل الناس المُحبَّة لله، تعالوا نجتمع ونلتحم كأصدقاء جيدين.

كل الناس المحبة للحق إخوة وأخوات.

أيها السعداء، تعالوا غنوا وارقصوا في تسبيح الله.

كم من السرور أن نحبّ بعضنا بعضًا،

كم من السرور أن نعمل في تناغم.

نعيش كلام الله ونستمتع بعمل الروح.

تنمو حياتنا بينما ندخل واقع الحق.

أيها الناس الأمناء، تعالوا، لنتكلم من القلب إلى القلب.

كل الناس المُحبَّة لله، تعالوا نجتمع ونلتحم كأصدقاء جيدين.

كل الناس المحبة للحق إخوة وأخوات.

أيها السعداء، تعالوا غنوا وارقصوا في تسبيح الله.

السابق: 118 شعب الملكوت السَّماويِّ

التالي: 120 محبَّة الله ستكون معنا دائمًا

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.
تواصل معنا عبر واتساب
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

85 كل الطريق بصحبتك

البيت الأولجُرفتُ وهِمتُ في العالم، ضللتُ كأني في عمق البحور.بدفء كلامك أيقظْتني، بعيني أبصرتُ أحقّ نور.كلماتك أضاءت فؤادِي. هي واقعيّة...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب