تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

714 العمل الذي يقوم به الله فيكم قيّم للغاية

1 تم استدعاء معظمكم، ولكن لو لم تجبركم البيئة أو لو لم يتم استدعاؤكم، فما كنتم لترغبوا في الظهور. من يرغب في التخلي عن هذه الأمور بهذه الطريقة؟ من يرغب في التخلي عن ملذات الجسد؟ أنتم تمثلون جميع الناس الذين يعربدون بجشع ويسعون وراء حياة مترفة! لقد اكتسبتم هذه النِعم العظيمة – ماذا لديكم لتقولوه؟ أية شكاوى لديكم؟ لقد استمتعتم بأعظم النِعم وأعظم رحمة في السماء، وقد تم الكشف لكم الآن عن عمل لم يكن قد تمّ على الأرض من قبل. أليست هذا نعمة؟

2 لأنكم قاومتم وتمرّدتم على الله، تتلقون الآن هذا التوبيخ، وبسبب هذا التوبيخ رأيتم رحمة الله ومحبته، وأكثر من ذلك، رأيتم برّه وقداسته. بسبب هذا التوبيخ وبسبب قذارة البشر، رأيتم قوة الله العظيمة، ورأيتم قداسته وعظمته. أليس هذا أندر الحقائق؟ أليست هذه حياة ذات معنى؟ العمل الذي يقوم به الله مليء بالمعاني! لذا بقدر ما يكون مستواكم متدنيًا، فهو يُظهر مزيداً من الارتقاء من الله، ويثبت كذلك مدى قيمة عمله عليكم اليوم. إنه ببساطة كنز لا يقدّر بثمن!

وعلى مر العصور لم يستمتع أحد بخلاص عظيم كهذا. يدل مستواكم المتدني على مدى عظمة خلاص الله، وهو يبين أن الله مخلص للبشر – إنه يخلّص، لا يدمّر.

من "أهمية إنقاذ ذرّية مؤاب" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف

السابق:الله لن يتخلّى عن الذين يتوقون فعلًا إليه

التالي:لا يمكنك أن تحبّ الله فعلًا إلا وسط الشدائد والتجارب

محتوى ذو صلة

  • الطّريقة لتهدئة قلبك أمام الله

    البيت الأول طرق تهدئة قلبك أمام الله هي: اعزلْ قلبك عن الأمور الخارجيّة، وكنْ هادئًا أمامه، وصَلّ بقلب غير منقسم. بهدوء قلبك أمام الله، كلْ واشربْ كلا…

  • لا أحدَ يدري بوصولِ اللهِ

    لا أحد يدري بوصول الله، لا أحد يرحّب به. وما زاد، أنّ لا أحد يعرف كلّ ما سيفعله. I تظلّ حياة الإنسان ثابتةً؛ نفس القلب، والأيّام المعتادة. يحيا ال…

  • أغنيَّة الغالبين

    I الملكوت يتنامى في هذا العالم. الملكوت يتنامى في هذا العالم. يتشكَّل بين البشر، ويعلو بينهم. لا يمكن لأيِّ قوّةٍ تدمير ملكوت الله. الله يسير بين أبنا…

  • اللهُ القديرُ يحكمُ كملكٍ

    I ما أجملَ أقدامَهُ على جَبَلِ الزَّيتونْ! أصغوا! نحنُ الحرّاسُ نرنّمُ معاً؛ فاللهُ قد عادَ لصهيون. رأينا خرابَ أورشليم! نرنّمُ بفرحٍ لتعزيات الله …