تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

996 يجب أن تسعى إلى أن تكون ناجيًا

1 سأوجّهكم إلى طريق – طريق يضمن أن تسيروا إلى الأمام: أي السعي إلى إمكانية النجاة. لا تقلق بشأن منصبك أو مكانتك المستقبليين؛ لا تقلق سوى بشأن ما يجب أن تفعله في سعيك إلى النجاة. هذا أمر على الناس أن يسعوا إليه؛ إنّه ملائم، وليس رغبةً متطرفةً، فالبشر الذين ينجون سيكونون حتمًا أشخاصًا صالحين. من المؤكد أن يشهدوا لله شهادةً مجيدةً، ومن الأكيد أن يُرضوا مشيئته. بالتالي، ليس السعي إلى النجاة أمنيةً متطرفةً؛ بل هو أمر يجب أن يجهد الجميع لأجله. يتماشى هذا جيدًا مع عمل خلاص الله.

2 يجب أن تضعوا أبسط خطة ممكنة – للنجاة في المستقبل، كشخص يؤدّي الخدمة، أو فرد من شعب الله، أو أحد أبناء الله، أو شخص ذي مكانة مرموقة. كل ما عليك التفكير فيه هو ما يجب أن تفعله لكسب رضا الله، ثم النجاة، فالله يأمل أن ينجو المزيد من الناس. ألا يبسّط هذا بحثكم؟ يجدر بكم فهم هذا: ليس المسعى الملائم أمنيةً متطرفةً. في إيمان الناس بالله، ينبغي ألاّ يمتلكوا أمنيات متطرفةً، بل يجب أن يقوموا بمساعٍ ملائمة.

من "ينبغي أن تسعى إلى أن تكون ناجيًا" في "تسجيلات لأحاديث المسيح" بتصرف‎‎

السابق:سمات التغيير في الشخصية

التالي:تعبيرات الذين تغيّرت شخصيتهم

محتوى ذو صلة

  • لقد كسبتَ الكثير بسبب الإيمان

    مقدمة خلال الدينونة، ترى الوجهة النهائية لخليقة الله، ترى الخالق الذي يستحق الحب. في عمل الإخضاع، تفهم الحياة البشرية تمامًا، وترى ذراعيّ الله. البيت…

  • محبّة الله حقيقيّة للغاية

    I عمل إخضاع الله لكم، بالفعل هو خلاص عظيم. كلٌّ منكم مليء بالخطيئة والفجور. الآن ترون الله وجهًا لوجهٍ يوبِّخ ويُدين. خلاصه العظيم وحبّه الأعظم، الآ…

  • محبَّة الله تحيط قلبي

    البيت الأول شمس البرِّ تشرق في المشارق. يا الله! مجدك يملأ الأرض والسَّماء. حبيبي المحبوب، حبُّك يطوِّقني. مَن ينشدون الحقَّ جميعًا لله محبُّون. باكرً…

  • البشر والله يشتركان في نعيم الإتحاد

    I بدأ الله عمله في كلّ الكون، يستيقظ الجميع ليطوفوا حول عمله. وحين يسافر الله فيهم يتحرّرون. من قيود إبليس والمحنة العظيمة للأبد. فعندما يحين يوم…