399 طريق الإيمان بالله هو طريق محبَّته

مقدمة

طريق الإيمان بالله

هو طريق محبَّته.

إذا كنت تؤمن بالله،

فيجب أنْ تحبَّه.

البيت الأول

محبَّة الله لا تعني

مجرَّد مبادلته المحبَّة،

ولا أنْ تحبَّه بالضَّمير،

بل أنْ تملك محبَّةً نقيَّةً له.

ما قبل القرار

الضَّمير لن يوقظ المحبَّة لله.

عندما تشعر كم هو الله محبوب،

يلمس روحك،

وسيلعب ضميرك دوره.

القرار

المحبَّة الحقيقيَّة لله

تنبع مِن أعماق القلب.

إنَّها المحبَّة القائمة على

معرفة الإنسان الحقيقيَّة بالله.

البيت الثاني

حين يحرِّك الله روح البشر،

ويحصلون على المعرفة في قلوبهم،

يمكنهم أنْ يحبُّوا الله بضميرٍ

بعد اكتساب الخبرة.

ما قبل القرار

محبَّة المرء لله بضميره

ليست خطأً، لكنَّها محبَّةٌ ضعيفة،

فهي تنصف نعمة الله فقط،

لكنْ لا يمكنها تحفيز دخول الإنسان.

القرار

المحبَّة الحقيقيَّة لله

تنبع مِن أعماق القلب.

إنَّها المحبَّة القائمة على

معرفة الإنسان الحقيقيَّة بالله.

البيت الثالث

حين ينال النَّاس عمل الرُّوح،

ويرون ويتذوَّقون محبَّة الله،

حين يعرفون الله،

يمكن أنْ يحبُّوه بحق.

ما قبل القرار

حين يرون أنَّ الله جدير،

جديرٌ جدًّا بمحبَّة البشر،

ويرون كم هو محبوب،

يمكنهم أنْ يحبُّوا الله بحق.

القرار

المحبَّة الحقيقيَّة لله

تنبع مِن أعماق القلب.

إنَّها المحبَّة القائمة على

معرفة الإنسان الحقيقيَّة بالله.

البيت الرابع‎

مَن لا يفهمون الله،

يمكنهم أنْ يحبُّوه بناءً على

مَفاهيمهم وما يحلو لهم،

تلك المحبَّة ليست حقيقيَّة.

ما قبل القرار

بمجرَّد أنْ يفهم أحدهم الله،

فهذا يظهر أنَّ قلبه تحوَّل إلى الله.

المحبَّة الَّتي في قلبه

حقيقيَّةٌ وعفويَّة.

قنطرة

فقط هذا النَّوع مِن الأشخاص

هو شخصٌ يسكن الله قلبه.

القرار

المحبَّة الحقيقيَّة لله

تنبع مِن أعماق القلب.

إنَّها المحبَّة القائمة على

معرفة الإنسان الحقيقيَّة بالله.


من "الكلمة يظهر في الجسد"‎‎

السابق: 398 يجب أن تسعى إلى محبة الله في إيمانك

التالي: 400 المَسعَى الذي يجبُ أن يتَّبِعَهُ المؤمنونَ

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.
تواصل معنا عبر واتساب
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

660 أغنيَّة الغالبين

Iالملكوت يتنامى في هذا العالم.الملكوت يتنامى في هذا العالم.يتشكَّل بين البشر، ويعلو بينهم.لا يمكن لأيِّ قوّةٍ تدمير ملكوت الله.الله يسير...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب