595 لا يرضي الله غير أداء واجبك

البيت الأول

انتباهًا لا تعطِ للسلبيات.

جنِّب كل ما يحبطُكْ واتركُهْ خلفَكْ.

في كلِ حينْ وكلِ أمرٍ

تحلَّ بقلبٍ ساعيًا للهْ،

قلبٍ خاضعًا لهُ.


القرار

تمكنُكْ مِنْ أداءْ واجبِكَ بغرضِ إرضاءْ الله

هو أُولَى الخطى، هو أُولى الخطى.

متى تمكنتَ من إدراكِ الحقِ،

والدخول في حقيقة كلامِه،

فستُكَمَّلُ، ستُكَمَّلُ.


البيت الثاني

إنْ كانَ لديكَ ضعفٌ لكنه لا يتمكن منك،

فتقومْ بواجبَكَ، فهذا إيجابي.

لدى الكبارُ مفاهيمْ دينيةْ،

لكنكْ تصلي وتقرأ كلامَ اللهْ،

رنموا، هللوا، واخضعوا.


القرار

تمكنُكْ مِنْ أداءْ واجبِكَ بغرضِ إرضاءْ الله

هو أُولَى الخطى، هو أُولى الخطى.

متى تمكنتَ من إدراكِ الحقِ،

والدخول في حقيقة كلامِه،

فستُكَمَّلُ، ستُكَمَّلُ.

قنطرة

أيًا كانَ ما تفعلُهْ أو تؤديهْ من عملْ،

ابذل نفسك فيه، ابذل نفسك فيه.

اعملْ بكلِ قوتِكْ، لا تكنْ سلبيًا.

سلِّم الكلَ للهْ، سلِّم الكلَ للهْ.

أيًا كانَ ما تفعلُهْ أو تؤديهْ من عملْ،

ابذل نفسك فيه، ابذل نفسك فيه.

اعملْ بكلِ قوتِكْ، لا تكنْ سلبيًا.

سلِّم الكلَ للهْ، سلِّم الكلَ للهْ.


القرار

تمكنُكْ مِنْ أداءْ واجبِكَ بغرضِ إرضاءْ الله

هو أُولَى الخطى، هو أُولى الخطى.

متى تمكنتَ من إدراكِ الحقِ،

والدخول في حقيقة كلامِه،

فستُكَمَّلُ، ستُكَمَّلُ.

فستُكَمَّلُ، ستُكَمَّلُ.


مقتبس من الكلمة، ج. 1. ظهور الله وعمله. عن أداء كل شخص لوظيفته

السابق: 594 الله سيرفض الذين يفشلون في الالتزام بواجباتهم

التالي: 596 يجب أن يلتزم الإنسان بواجبه

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

30 قد كُشفت كلُّ الأسرار

إله البر القدير، القدير!فيك كل شيء مُعلن.كل سر، من الأزل إلى الأبد،لم يكشفه إنسان،مُعلن فيك وظاهر.1لا حاجة للطلب والبحث على غير هدى،لأن...

270 قلب وفيّ لله

1 يا إلهي! إنّي لا أملك سوى هذه الحياة. ومع أنها لا تساوي الكثير لكَ، إلا أنّي أتمنى أن أكرّسها لك. ومع أنّ الناس لا يستحقّون أن يحبّوك،...

8 الله القدير يحكم كملك

المقطع الأولما أجمله! أقدامه على جبل الزيتون!أصغوا! نحن الحرّاس نرنّم معًا؛ فالله قد عاد لصهيون.رأينا خراب أورشليم.نرنّم بفرح لتعزيات الله...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب