597 قم بواجبك وستتمسَّك بالشهادة

1 بغض النظر عما يحدث لك، يجب أن تأتي أمام الله؛ هذا هو الشيء الصحيح الذي يجب القيام به. من ناحية يجب عليك التأمل، ومن ناحية أخرى يجب ألا تتأخر في أداء واجبك. لا تفكِّر فقط في نفسك دون القيام بواجبك. في أوقات كثيرة تكون التجارب التي يأتي الله الناس بها عبئًا. بغض النظر عن العبء الثقيل الذي يحمّلك به الله، يجب عليك تحمُّله، لأن الله يفهمك، ويعرف أنه يمكنك تحمُّله. لن يحمِّلك الله عبئًا يفوق طاقتك، فبالتأكيد تستطيع تحمُّله.

2 بغض النظر عن نوع العبء الذي يحمّلك به، أو أي نوع من التجارب يعطيك، تذكَّر هذا: عند الصلاة، سواء أكنت تفهم مشيئة الله أم لا، وسواء حصلت على استنارة الروح القدس وإضاءته أم لا، وما إذا كانت التجربة هي تأديب من الله لك أو لتحذيرك، لا يهم إذا كنت لا تفهم ذلك. ما دمت لا تتوقَّف عن القيام بالواجب الذي يجب عليك القيام به، ويمكنك أن تتمسَّك به بإخلاص، فبهذه الطريقة سيكون الله راضيًا وستكون قد تمسَّكت بالشهادة.


من "لا يمكنك إحراز تقدم إلا بتأمل الحق مرارًا" في "تسجيلات لأحاديث المسيح" بتصرف‎‎

السابق: 596 يجب أن تلتزم بواجبك

التالي: 598 يجب أن تقبل تمحيص الله لكل الأشياء

إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

492 نصيحة الله للإنسان

Iالله يناشدك ألّا تتحدّث عن نظريّات،بل عن واقعٍ ملموسٍ وحقيقيّ في الحياة.اُدرس الفنّ المعاصر، كُن متفانيًاوحين تتحدّث فلتخبر دومًا...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب