تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

253 انتظر الله طويلًا

أداء مصاحب: مَنْ يستطيع معرفة كم انتظرت أن يعود الإنسان إليك؟ ومَنْ يستطيع أن يقول كم من الثمن المؤلم دفعت من أجل الإنسان؟ مَنْ يستطيع معرفة مدى رحمتك؟ ومَنْ يستطيع أن يقدّر كم هو جميل وصالح قلبك؟

1 لقد آمنت بك لسنوات عديدة لكنني لم أسع إلى الحق مطلقًا. مع أنني كنت في الظاهر أتبعك، إلا أن قلبي لم يكن لك. لقد خدعتك دائمًا في الصلوات، وسبحتك فقط بالكلام. لقد كنت سعيدًا للغاية بنفسي لأدائي القليل من العمل، ونسبت كل المجد لنفسي. وقفت أمامك ولكنني لم أعرفك قط، ولم أعرف مطلقًا ما هو الحق أو الحياة. اهتممت فقط بتسليح نفسي بالتعاليم، ولم أمارس كلامك أو أختبره. عندما فهمت الكثير من الحروف والتعاليم، اعتقدت أنني كنت عظيمًا جدًا.

2 جاءتني محبتك بهدوء، لقد أنَّبتني، وأدبتني، وهذبتني، وتعاملت معي. كشفت دينونة كلامك قناع نفاقي. لم أعان وأبذل ذاتي لأبادلك حبك، ولكن فقط لمصلحة نهايتي، وغايتي النهائية. لقد رأيت كم كنت فاسدًا تمامًا، كم أنا مخادع وبائس. عندما كُشفت في تجربة، أسأت فهمك، وبكيت وتألمت في يأس. لم أقدّر قط مقاصدك الطيبة. كنت دون ضمير وعقل. كوني متمردًا للغاية، كيف يمكنني أن أكون شخصًا يستحق أن يُطلق عليه اسم إنسان؟

3 كان حبك مثل تيار دافئ ذوّب قلبي المتصلب. رغم أن الاختبارات والتنقية كانتا مؤلمتان، إلا أنهما كانتا تهدفان إلى تطهير فسادي. الآن بعد أن فهمت مشيئتك، يتراجع قلبي وأذرف دموع الندم. أنا أكره نفسي لكوني متمردًا وجاهلًا، ولأنني لم أهتم بمشيئتك. لكنك تراقب وتنتظر دائمًا، وتبذل قصارى جهدك لتخليصي. قلبك جميل وصالح للغاية، أتمنى السعي إلى الحق والدخول في الواقع. أنا مصمم على التصرف كإنسان، وأن أؤدي واجبي لإراحة قلبك.

أداء مصاحب: لقد رأيت كم أنت لطيف وحلو. أنت فقط تستحق حب الإنسان. لن أجعلك تنتظر أكثر من ذلك، سأكرِّس قلبي الحقيقي لك. لا أطلب سوى أن يحبك قلبي، حتى لا أشعر بأي ندم بعد الآن. أنا أسأل فقط أن يحبك قلبي، وأن أكون متوافقًا معك.

السابق:استمتعت بالكثير من محبة الله

التالي:نحن نعبدك يا الله القدير المتجسِّد

محتوى ذو صلة

  • حديثٌ مِن القلب للقلب مع الله

    البيت الأول يا الله! كثيرٌ في قلبي الكلام الّذي أودّ أنْ أُحدّثك به. بكلامك باب القلب انفتح وسمعتُ صوتك. كلامك حقٌّ، ينعش قلبي كماء النبع. متأمّلةً في…

  • يجب على خليقة الله أن تطيع سلطانه

    I الله نار آكلة لا يحتمل الإساءة. لا يحق للبشر أن يعطِّلوا عمله وكلامه، يجب عليهم الخضوع له، لأنه هو مَنْ خَلقَ الإنسان. الله هو الرب، رب الخليقة…

  • مبدأ عمل الروح القدس

    I الروحُ القُدُس لا يعملُ وَحدَهُ، والإنسانُ لا يعملُ وحده. الإنسانُ يعملُ جنباً إلى جنبٍ مع روحِ الله. يتمُّ ذلكَ بكليهِما معاً. جُهدُ الإنسانِ وعم…

  • لا يمكن للمرء اتّقاء الله والحيدان عن الشر إلاّ بمعرفة الله

    I تعلَّم أن تتقي الله، لتحيد عن الشر. ولتبلغ تقوى الله، عليك أن تتعرّف عليه. لتتعلَّم عن الله، عليك ممارسة كلامه، وتذوّق دينونته وتأديبه. تقوى الله وا…