11 لقد جاء ملكوت الله إلى الأرض

لقد لمع البرق من الشّرق.

لقد ظهر ابن الإنسان في الجسد،

للتَّعبير عن الحقّ

وتخليص الشعوب جميعًا.

لقد جاء ملكوت الله إلى الأرض.

1

الله الذي ينتظره الناس عَبْر العصور

ويسعون إليه طوال الوقت،

ظهر في الشّرق

مضيئًا على الأرض.

شمس البرّ وأمل البشريّة.

أجل، لقد ظهر الله في الشّرق.

الله الذي تُقْتَ إليه،

الله الذي تمنيّتَه،

قد صار جسدًا وظهر لنا،

مُعبّرًا عن الحقائق

وجالبًا النّور.

لقد جاء الله،

وأصبح الآن ملكًا.

كل الأمم تعبد،

التّمجيد يملأ الأرض.

لأنّ مملكة العالم

هي الآن ملكوت المسيح!

كل الأمم تعبد،

التّمجيد يملأ الأرض.

لأنّ مملكة العالم

هي الآن ملكوت المسيح!

لأنّ مملكة العالم

هي الآن ملكوت المسيح!

2

الله البارّ والمهيب

والمحبّ والرّحيم،

مُتَخفّ الآن في الجسد بين البشر.

لقد عبّر عن الحقائق

ليدين ويطهّر ويكمِّل النّاس.

وصنع مجموعةً من الغالبين في الصّين.

كل الأمم تعبد،

التّمجيد يملأ الأرض.

لأنّ مملكة العالم

هي الآن ملكوت المسيح!

كل الأمم تعبد،

التّمجيد يملأ الأرض.

لأنّ مملكة العالم

هي الآن ملكوت المسيح!

لأنّ مملكة العالم

هي الآن ملكوت المسيح!

أنت تحبّ الله في قلبك،

وأنا أحبّ الله في قلبي.

لقد جلب طريق الحياة الأبديّة للإنسان.

جميع الشّعوب تخضع،

جميع الأمم تعبد.

لقد جاء ملكوت الله إلى الأرضِ!

بوّق البوق المُقدَّسُ،

وظهر برّ الله.

تمّ تطهير الإثم،

والكارثة دمّرت مملكة الشّيطان.

بعد ذلك الابتهاج!

كلّ النّاس يفرحون.

لقد ظهر الملك الألفيّ للإنسان.

كل الأمم تعبد، التّمجيد يملأ الأرض.

لأنّ مملكة العالم

هي الآن ملكوت المسيح!

كل الأمم تعبد،

التّمجيد يملأ الأرض.

لأنّ مملكة العالم

هي الآن ملكوت المسيح!

لأنّ مملكة العالم

هي الآن ملكوت المسيح!

السابق: 10 ملكوتُ المسيحِ يتحققُ بينَ البشرِ

التالي: 13 لقَدْ ظَهَرَ اللهُ الحقيقيُّ الواحدُ في الجَسَدِ

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

165 لا أحدَ يدري بوصولِ اللهِ

1 في هذه المرة يأتي الله ليقوم بعمل ليس في جسد روحاني، بل في جسد عادي جدًا، وليس هو جسد التجسد الثاني لله فحسب، بل هو أيضًا الجسد الذي يعود...

269 الله يسعى لروحك وقلبك

البيت الأولفي زمن نوحٍ ضلَّ البشر،وأصبحوا فاسدين جدًّا، وخسروا بركة الله،ولَمْ يعد الله يكترث لهم، وخسروا وعوده.دون نور الله، كانوا يعيشون...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب