172 على الله أن يصبح جسدًا ليقوم بعمله

البيت الأول

يأتي الله ليخلِّص البشر ليس كروحٍ أو مِنْ خلال الرُّوح،

لا يمكن لأحدٍ أنْ يراه أو يلمسه

أو يقترب منه.

لو خلَّص الله الإنسان كروحٍ وليس كإنسانٍ من الخليقة،

لما حصل أحدٌ على خلاصه.

لما استطاع أحدٌ أنْ يخلص.

القرار

يصير الله إنسانًا مخلوقًا، يضع كلمته في الجسد.

ولذا يمكنه أن ينقل كلمته إلى كلِّ الَّذين يتبعونه.

يمكن للإنسان أنْ يسمع كلمته ويراها ويستقبلها.

مِن خلال هذا يمكن للإنسان أنْ يخلص مِن خطيَّته.

البيت الثاني

لولا تجسد اللهِ، لما استطاع إنسانٌ في جسدٍ أنْ يخلص،

ولما استطاع أحدٌ أنْ ينال خلاص الله العظيم.

لو عمل روحه بين البشر، لسحقهم جميعًا،

أو لأسرهم الشيطان، لأنهم لا يستطيعون لمس روح الله.

القرار

يصير الله إنسانًا مخلوقًا، يضع كلمته في الجسد.

ولذا يمكنه أن ينقل كلمته إلى كلِّ الَّذين يتبعونه.

يمكن للإنسان أنْ يسمع كلمته ويراها ويستقبلها.

مِن خلال هذا يمكن للإنسان أنْ يخلص مِن خطيَّته.

البيت الثالث

لا ينال البشر الخلاص مِنْ خلال الصَّلاة إلى السَّماء،

بل مِن الله المتجسِّد، لأنَّ جميعهم مِن جسد.

لا يمكنهم رؤية روح الله أو الاقتراب مِنه.

الله المتجسِّد فقط هو مَن يستطيعون التعامل معه.

ما قبل القرار

يفهمون كلَّ الحقِّ مِن خلاله وينالون كلَّ الخلاص.

القرار

يصير الله إنسانًا مخلوقًا، يضع كلمته في الجسد.

ولذا يمكنه أن ينقل كلمته إلى كلِّ الَّذين يتبعونه.

يمكن للإنسان أنْ يسمع كلمته ويراها ويستقبلها.

مِن خلال هذا يمكن للإنسان أنْ يخلص مِن خطيَّته،

أن يخلص مِن خطيَّته.

من "الكلمة يظهر في الجسد"‎‎

السابق: 171 الله المتجسِّد مناسب أكثر لعمل الخلاص

التالي: 173 أفضل ما في عمل الله المتجسِّد

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

30 قد كُشفت كلُّ الأسرار

إله البر القدير، القدير!فيك كل شيء مُعلن.كل سر، من الأزل إلى الأبد،لم يكشفه إنسان،مُعلن فيك وظاهر.1لا حاجة للطلب والبحث على غير هدى،لأن...

887 الله يعول كل شخص في صمت

Iالله يوفرُ احتياجاتِ الإنسانِ في كلِ مكانٍ وكلِ زمانٍ.يراقبُ كلَّ أفكارِهِ، وكيف يجتازُ قلبُهُ التغييرَ.يعطيه التعزية التي يحتاجها، و يكون...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب