200 اللهُ المُتجسِّدُ في الأيَّامِ الأخيرةِ يُنهِي تدبيرَ اللهِ

البيت الأول

يعملُ اللهُ في الجسَدِ ويتكلَّمُ في الجسَدِ،

للتعاملِ مع الإنسانِ بشكلٍ أفضَلَ وإخضَاعِه.

عندما صارَ اللهُ جسَدًا لأولِ مرَّةٍ،

فدَى خطَايا الإنسانِ وغفَرَها.

والآنَ جاءَ وقتُ عملِ إخضاعِ البشريَّةِ وكَسبِها.


القرار

في آخرِ مرَّةٍ يصيرُ فيها اللهُ جسَدًا،

سيُنهِي عمَلَ الأيَّامِ الأخيرةِ

ويُصنِّفُ كُلَّ البشَرِ وفقًا لِنوعِهِم.

سيُنهِي تدبيرَهُ، وكُلَّ عملِهِ في الجسَد.

بعد أنْ ينتهِي عمَلُهُ في الأرضِ سيكُونُ مُنتصِرًا.


البيت الثاني

عندما يكُونُ اللهُ في الجسَدِ قد أخضَعَ الإنسانَ بالكامِلِ وكَسِبَهُ،

ألا يَعنِي ذلكَ أنَّ تدبيرَهُ سيكُونُ قد انتَهَى؟

عندما يُنهِي اللهُ عملَهُ في الجسَدِ ويسُودُ مُنتصِرًا،

يكونُ الشيطانُ قد هُزِمَ دونَ فرصةٍ لإفسَادِ الإنسان.

هذا هو العَمَلُ، عَمَلُ الجسَدِ الذي يقُومُ بِهِ اللهُ نفسُه.


القرار

في آخرِ مرَّةٍ يصيرُ فيها اللهُ جسَدًا،

سيُنهِي عمَلَ الأيَّامِ الأخيرةِ

ويُصنِّفُ كُلَّ البشَرِ وفقًا لِنوعِهِم.

سيُنهِي تدبيرَهُ، وكُلَّ عملِهِ في الجسَد.

بعد أنْ ينتهِي عمَلُهُ في الأرضِ سيكُونُ مُنتصِرًا.

في آخرِ مرَّةٍ يصيرُ فيها اللهُ جسَدًا،

سيُنهِي عمَلَ الأيَّامِ الأخيرةِ

ويُصنِّفُ كُلَّ البشَرِ وفقًا لِنوعِهِم.

سيُنهِي تدبيرَهُ، وكُلَّ عملِهِ في الجسَد.

بعد أنْ ينتهِي عمَلُهُ في الأرضِ،

سيكُونُ مُنتصِرًا، مُنتصِرًا، مُنتصِرًا.


من "البشرية الفاسدة في أَمَسِّ احتياج إلى خلاص الله الصائر جسدًا" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق: 199 معنى التجسد يُكمَّل بالتجسد في الأيام الأخيرة

التالي: 201 الله المتجسّد هو ينبوع حياةٍ حيّ

إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

296 حزن الفاسدين من البشر

Iالسير عبر العصور مع الله،من يُعرفُ بحكمه لكل شيء،قدر جميع الكائنات الحية،المنظم والموجه لكل شيء؟لقد استعصى ذلك على العقول البشريةليس لأن...

30 قد كُشفت كلُّ الأسرار

إله البر القدير، القدير!فيك كل شيء مُعلن.كل سر، من الأزل إلى الأبد،لم يكشفه إنسان،مُعلن فيك وظاهر.1لا حاجة للطلب والبحث على غير هدى،لأن...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب