تترنيمة من كلام الله – قد ظهر جسد الله القدير الروحاني المقدس – ترنيمة عربية

تترنيمة من كلام الله – قد ظهر جسد الله القدير الروحاني المقدس – ترنيمة عربية

0 |2020 يوليو 3

الله القدير قد كشف عن جسده المُمجَّد في العلن.

لقد ظهر جسده المقدّس؛ إنه الله ذاته الحقيقيُّ المُطلَق.

تغيَّر العالم كلُّه وكذلك الجسد.

وتجلِّيه هو شخص الله،

بتاج ذهبيٍّ على رأسه ورداء أبيض على جسده

وحزام ذهبيٍّ على صدرِه.

كلُّ شيء في العالم مسندٌ لقدميه،

عيناه كشُعلتيّ نار، في فمه سيف ذو حدَّين،

في يده اليمنى سبع نجوم.

طريق الملكوت مضيءٌ وبلا حدود،

ومجد الله يعلو ويشعّ،

والجبال تهتف والمياه فَرِحة،

الشمس والقمر والنجوم تدور، ترحِّب بالله الحقيقيِّ الواحد

الذي أتمَّ خطة تدبير امتدَّت لستّة آلاف عام وعاد منتصرًا.

الجميع يرقصون ويقفزون فرحاً ويهتفون لله القدير الحقيقي

وهو يجلس على عَرشه المُمجَّد!

فرنِّموا لاسمه المُقدَّس!

راية انتصار القدير ارتفعت بجلال فوق جبل صهيون!

الأمم تهتف والنّاس في كلِّ مكان

يغنُّون بصوت عال وواضح!

جبل صهيون مُبتهِج ومجد الله يظهر.

لم أحلم بلقائه أبداً، لكنني التقيت به اليوم.

وجهاً لوجه معه كلَّ يوم، أُكلِّمه وأكشف له عن قلبي.

إنَّه مَصدَر طعامِي وشرابي، ومن يزوِّدني بكلِّ شيء.

مجده يضيء الحياة والكلمات

والأفكار والتصرّفات ويقود الخطوات.

إذا عصاه أيُّ قلب، تأتيه الدّينونة على الفور.

الأكل والعيش بمعيّة الله، الاستمتاع والسير مع الله.

الحصول على المجد والبركات والحكم معه داخل ملكوته.

الكثير من المتعة والحلاوة!

كلَّ يوم يكلِّمنا وجهاً لوجه.

ونكلِّمه ونحصل على الاستنارة

ونرى شيئاً جديداً كلَّ يوم جديد.

تُفتح أعيننا الرُّوحانِية

لنجد الأسرار الرُّوحانية قد كُشفت!

عيش حياة مقدَّسة مجَّاني! تعال، سر ولا تتوقَّف.

واصل المُضيَّ قدماً لتتقَدَّم، فبانتظارك حياة رائعة.

تذوُّق طعم الحلاوة ليس كافيًا، واصل السَّعيَ نحو الله.

أيُّ شيء نفتقر إليه موجود بين يديه بوفرة للجميع.

تعاون بفاعليَّة، وادخل فيه، وسوف يتغير كل شيء.

ستكون حياتنا استثنائية،

ولن يُزعجنا أيُّ شخصٍ أو أي مسألةٍ أو أي شيء.

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

عرض المزيد
إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر