126 مَن يُحبون الله يعيشون في النُّور

البيت الأول

دينونة الله تُطَهِّرُ الإنسان،

وتُخلِّصنا من الفساد.

نعيش في النُّور ونستمتع بكلام الله،

ونشعر بالسعادة ونحن نُسَبِّحه.

فارقصوا بأقدامكم!

وارفعوا أصواتكم بالغناء!

اتَّبعوا الله وامشوا!

ولا تنظروا إلى الخلف!

القرار

علينا أن نكون صادقين، علينا أن نكون متفانين،

لِنُحبّ الله بصدق علينا أن نهتم بمشيئته.

ملكوت الله لأولئك الذين يحبونه.

نعم، مَن يحبون الله يعيشون في النُّور.

نعم، مَن يحبون الله يعيشون في النُّور.

البيت الثاني

نُحبُّ الله، نحن فرحون.

نُحبُّه، نحن سعداء.

نُبارَكُ حين نهتم بقلب الله

ونلبي مشيئته.

بممارسة الحقِّ

نتحرر في أرواحنا.

قلوبنا تُحبُّ الله أكثر.

القرار

علينا أن نكون صادقين، علينا أن نكون متفانين،

لِنُحبّ الله بصدق علينا أن نهتم بمشيئته.

ملكوت الله لأولئك الذين يحبونه.

نعم، مَن يحبون الله يعيشون في النُّور.

نعم، مَن يحبون الله يعيشون في النُّور.

قنطرة

نُحبُّ الله، نحن فرحون.

نُحبُّ الله، نحن سعداء.

طريق الحياة كلها تحولات ومنعطفات،

لكننا لن نتراجع.

نسير في طريق صعب،

ونعمل بولاء حتى النهاية.

نحن نحب الله وهو يباركنا.

نعيش في النُّور إلى الأبد!

القرار

علينا أن نكون صادقين، علينا أن نكون متفانين،

لِنُحبّ الله بصدق علينا أن نهتم بمشيئته.

ملكوت الله لأولئك الذين يحبونه.

نعم، مَن يحبون الله يعيشون في النُّور.

نعم، مَن يحبون الله يعيشون في النُّور.

نعم، مَن يحبون الله يعيشون في النُّور.

السابق: 125 لقد رأيت محبة الله

التالي: 127 أريد أن أكون صديق الله المقرّب

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

452 مبدأ عمل الروح القدس

Iالروحُ القُدُس لا يعملُ وَحدَهُ، والإنسانُ لا يعملُ وحده.الإنسانُ يعملُ جنباً إلى جنبٍ مع روحِ الله. يتمُّ ذلكَ بكليهِما معاً.جُهدُ...

420 مفعولُ الصلاة الحقيقية

البيت الأولفي الصَّلاة، يجب أنْ يكون قلبك هادئًا أمام الله،وأنْ يكون صادقًا.فتواصل معه حقًّا في وقت الصلاة،بكلامٍ معسولٍ لا تحاول...

8 اللهُ القديرُ يحكمُ كملكٍ

Iما أجملَ أقدامَهُ على جَبَلِ الزَّيتونْ!أصغوا! نحنُ الحرّاسُ نرنّمُ معاً؛ فاللهُ قد عادَ لصهيون.رأينا خرابَ أورشليم!نرنّمُ بفرحٍ لتعزيات...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب