تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

1003 هل تعرف فعلًا شخصية الله البارّة؟

1 يحدّد الله مصير الناس بالارتكاز على مبدأ: في النهاية، سيحدَّد مصير الناس بحسب أدائهم وسلوكهم الشخصيين. لا يفهم الكثير من الناس مشيئة الله؛ يظنّون أنّ جميع من قدّر لهم الله سيخلَّصون حتمًا، ويظنّون أنّ جميع من لم يقدّر لهم الله لن يخلَّصوا حتى لو قاموا بأشياء أفضل. يظنّون أنّ الله لن يحدّد مصير الناس بالارتكاز على أدائهم وسلوكهم. إن كنت تفكّر بهذه الطريقة، فأنت تسيء فهم الله بشكل كبير. إن فعل الله هذا حقًا، فهل سيكون الله بارًا؟

أنت لا ترى شخصيَّة الله الصالحة ودائمًا ما تسيء فهم الله وتُشوِّه مقاصده، ممَّا يجعلك دائمًا متشائمًا وفاقدًا للأمل. أليس هذا تضرُّرًا للذات؟ في الواقع، هل تفهم فعلًا نوايا الله وهل أنت متأكد منها؟ لطالما استخدمت "تقدير الله" لتحدّد كلام الله وتنكره. هذا سوء فهم خطير لله! أنت لا تفهم عمل الله ولا تفهم مشيئته على الإطلاق؛ والأكثر من ذلك، أنت لا تفهم المقاصد الصالحة التي وضعها الله في عمل تدبيره الذي استمرَّ لستة آلاف سنة. أنت تسيء فهم نوايا الله ولا تصدّق ما يقوله. إذًا، كيف يمكنك أن تؤدّي واجبك بشكل ملائم لإرضاء مشيئة الله؟

3 لم يركّز الكثير من الناس قطّ على ممارسة الحق أو تحويل شخصياتهم. لا يهتمّون سوى بالتجوّل، سائلين عمّا إن كانوا سيتمكّنون من الحصول على مقصد جيد، وكيف سيعاملهم الله، وما إن كان قد قدّر لهم أن يكونوا شعبه، وإشاعات أخرى. كيف لهؤلاء الناس الذين ليسوا ملتزمين بعمل ملائم أن يحصلوا على الحياة الأبدية؟ الآن، يقول لكم الله رسميًا: الناس المقدّر لهم الذين لا يمارسون الحق سيُقصون في النهاية، ووحدهم الذين يبذلون أنفسهم لله بصدق ويفعلون كل ما يقوون عليه لممارسة الحق سيتمكّنون من النجاة ودخول ملكوت الله.

من "مشيئة الله هي خلاص الناس إلى أقصى حدٍّ ممكن" في "تسجيلات لأحاديث المسيح" بتصرف‎‎

السابق:أنت تسير على طريق بولس عندما لا تسعى إلى الحق

التالي:هل تعرف الطريقين اللذين سلكهما بطرس وبولس؟

محتوى ذو صلة

  • قد كُشِفَت كل الأسرارِ

    إله البر القدير، القدير! فيك كل شيء مُعلن. كل سر، من الأزل إلى الأبد، لم يكشفه إنسان، مُعلن فيك وظاهر. I لا حاجة للطلب والبحث على غير هدى، لأن شخص…

  • حزن الفاسدين من البشر

    I السير عبر العصور مع الله، من يُعرفُ بحكمه لكل شيء، قدر جميع الكائنات الحية، المنظم والموجه لكل شيء؟ لقد استعصى ذلك على العقول البشرية ليس لأن طرق ال…

  • البشر والله يشتركان في نعيم الإتحاد

    I بدأ الله عمله في كلّ الكون، يستيقظ الجميع ليطوفوا حول عمله. وحين يسافر الله فيهم يتحرّرون. من قيود إبليس والمحنة العظيمة للأبد. فعندما يحين يوم…

  • أطع عمل الرُّوح لتظلّ تابعًا إلى النهاية

    I يتغيّر عمل الروح القدس من يوم لآخر، مرتقيًا خطوةً فخطوة مع إعلانات أعظم، هكذا يعمل الله لتكميل البشرية. إن عجز الإنسان عن مجاراته، فقد يُترَك. دون ق…