190 الدَّينونة أيقظت قلبي

المقطع الأول

ما الَّذي عليَّ السَّعي له في إيماني؟

استيقظتُ الآن.

سابقًا، كنت أؤمن بالرَّبِّ

فقط لأجل البركات.

تمتَّعت بنعمة الله بجشع.

لكن الدَّينونة أيقظت قلبي.

المقطع الثاني

قلت كلَّ الأشياء الصَّحيحة في الصَّلاة،

لكن في الممارسة فعلت ما أردت.

ما فعلته لله كان مِن أجل

مستقبلي ومصيري.

الحقُّ لمْ أمارسه.

ثمَّ أيقظت الدَّينونة قلبي.

ما قبل القرار الأول‎

عبدت الله بالعيش في الطُّقوس الدِّينية،

لكنَّ قلبي كان فارغًا وغير ممتلئٍ.

لم تُطهّر شخصيَّتي الفاسدة

فكيف يمكنني تنفيذ إرادة الله؟


القرار

كلام الله كسيفٍ ذو حدَّين،

يخرق قلبي وروحي.

عانيت كثيرًا

خلال التَّجارب والتَّنقية،

وتطهَّرت مِن فسادي.

تذوَّقت محبَّة الله، وأصمِّم

على طلب الحقِّ واكتسابه.

سأؤدِّي واجبي تجاه الله بإخلاص

لأقابل حبَّه بالمثل

وأكون شاهدةً حقيقيَّةً له.

المقطع الثالث

في إيماني تمتَّعت بنعمة الله الطيِّبة،

لكنَّ ذلك لا يعني أنَّني نلت الحياة.

دون الحقِّ لا يمكنني أن أحيا الواقع،

القول إنَّني أحببت الله كان مجرَّد كذبةٍ.

لكنَّ الدَّينونة أيقظت قلبي.

المقطع الرابع

بغضِّ النَّظر عن التَّقوى

أو عدد الأعمال الصالحة،

كنت منافقةً بالفعل.

في الواجب عقدت صفقاتٍ مع الله،

كنت أغشُّه وأعارضه حقًّا.

ثمَّ أيقظت الدَّينونة قلبي.

ما قبل القرار الثاني‎

لقد رأيت كم أنا فاسدةٌ للغاية.

أحتاج إلى دينونته وتطهيره.

أُدنتُ أمام كرسيِّ المسيح.

وقد استيقظ قلبي.


القرار

كلام الله كسيفٍ ذو حدَّين،

يخرق قلبي وروحي.

عانيت كثيرًا خلال التَّجارب والتَّنقية،

وتطهَّرت مِن فسادي.

تذوَّقت محبَّة الله، وأصمِّم

على طلب الحقِّ واكتسابه.

سأؤدِّي واجبي تجاه الله بإخلاص

لأقابل حبَّه بالمثل

وأكون شاهدةً حقيقيَّةً له.

السابق: 189 صحوة من خلال الدينونة

التالي: 191 كلام الله أيقظ قلبي

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.
تواصل معنا عبر واتساب
تواصل معنا عبر Messenger

محتوى ذو صلة

908 سلطان الله في كلِّ مكان

البيت الأولسلطان الله موجود في كلِّ الأحوال.الله يفرض ويحدِّد مصير كلِّ إنسان،كلٌّ وفقًا لأفكاره ورغباته،ولن يتغيَّر بسبب تغيُّر...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب