154 محبوبي أرجوك انتظرني

1

القمر يرتفع فوق رؤوس الأشجار،

ضوؤه جميل، مثل محبوبي.

محبوبي، أين أنت؟

هل سمعتني أبكي؟

من يعطي الحب سواك؟

من يهتم لأمري سواك؟

من يعتني بي سواك؟

من يرعى حياتي إلاك؟

أيها القمر، ارجع سريعًا إلى الجانب البعيد من السماء.

لا تجعل محبوبي يقلق. رجاءً انقل له أفكاري.

لا تنسَ أن تأخذ حبي معك.


2

الإوز البري يطير لمسافة، زوجين زوجين

هل يمكنهم جلب أخبار محبوبي؟

أيها الإوز البري، أعيروني أجنحتكم،

كي أطير عائداً إلى موطني الدافئ.

سأبدي لمحبوبي مثل الاهتمام الذي أظهره لي،

وأخبره ألا يقلق فيما بعد.

أريد أن أعطيك إجابة مُرضية، ولا أفسد الثمن الذي قد دفعته.

أريد أن أنمو سريعًا

وأتخلى عن حياة الألم المنحرفة.

يا محبوبي، أرجوك انتظرني.

سأطير بعيدًا عن الرخاء الأرضي.

سأبدي لمحبوبي مثل الاهتمام الذي أظهره لي،

وأخبره ألا يقلق فيما بعد.

أريد أن أعطيك إجابة مرضية، ولا أفسد الثمن الذي قد دفعته،

ولا أفسد الثمن الذي قد دفعته.

السابق: 153 فرحنا بخلاص الله

التالي: 155 كل الأمم تأتي إلى نورك

إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

463 آمال الله للبشريّة لمْ تتغيّر

البيت الأولعندما قدّم إبراهيم إسحق،رأى الله إخلاصه وطاعته بوضوح،واجتاز اختبار الله بنجاح.لكنّه ما زال غير جدير بأن يكون موضع ثقة الله،أو...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب