نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

1014 الله يخلِّص الإنسان إلى الحد الأقصى

1 لم يأت الله هذه المرة لإسقاط الناس، بل لخلاص الناس إلى أقصى حدٍّ ممكن. مَنْ يخلو تمامًا من الخطأ؟ إذا طُرح الجميع أرضًا، فكيف يمكن أن يسمى "خلاصًا"؟ تُرتكب بعض الآثام عن قصد، بينما تُرتكب آثام أخرى عن غير قصد. في الأمور اللاإرادية، إذا أمكنك التغيير بعد التعرف عليها، فهل سيضربك الله قبل أن تتغيَّر؟ هل يستطيع الله أن يخلّص الناس بهذه الطريقة؟ بغض النظر عمَّا إذا كنت ترتكب الآثام بطريقة لا إرادية أم أنك ترتكبها نتيجة لطبيعتك المتمردة، يجب عليك أن تتذكَّر: بعد ذلك، يجب عليك أن تسرع وتستيقظ على الواقع، وأن تتقدَّم إلى الأمام؛ بغض النظر عن الأمور التي تنشأ، يجب أن تتقدَّم إلى الأمام.

2 العمل الذي يقوم به الله هو عمل الخلاص، ولن يطرح الناس الذين يريد أن يخلِّصهم أرضًا بطريقة عفوية. بغض النظر عن الدرجة التي تكون قادرًا على التحوّل إليها، حتى لو طرحك الله أرضًا في النهاية، فسوف يفعل ذلك بالتأكيد في البر؛ وعندما يحين الوقت، سوف يجعلك تفهم. في الوقت الحالي، يتعيَّن عليكم الاهتمام بالسعي من أجل الحق، والتركيز على دخول الحياة، والسعي إلى أداء واجبكم. لا يوجد خطأ في هذا! في النهاية، بغض النظر عن الطريقة التي يعاملك بها الله، فهو يعاملك دائمًا بالبر؛ يجب ألا تشكِّك في هذا الأمر ولا داعي للقلق. حتى لو لم تستطع فهم بر الله في الوقت الحالي، سيأتي يوم تقتنع فيه.

من "مشيئة الله هي خلاص الناس إلى أقصى حدٍّ ممكن" في "تسجيلات لأحاديث المسيح" بتصرف‎‎

السابق:مع الحق تأتي القوة

التالي:تحدّي الله يؤدي فقط إلى العقاب

محتوى ذو صلة

  • كلام الله هو الطّريق الذي على الإنسانِ التّمسّك بِه

    I في كلّ عصر، يمنحُ الله الإنسان الكلام عندما يعمل في العالم، يقول بعض الحقائق للإنسان. تلك الحقائق هي بمثابة الطريق الذي يلتزم به الإنسان، وهي أيض…

  • الله يعول كل شخص في صمت

    I الله يوفرُ احتياجاتِ الإنسانِ في كلِ مكانٍ وكلِ زمانٍ. يراقبُ كلَّ أفكارِهِ، وكيف يجتازُ قلبُهُ التغييرَ. يعطيه التعزية التي يحتاجها، و يكون مُشجّ…

  • اللهُ القديرُ يحكمُ كملكٍ

    I ما أجملَ أقدامَهُ على جَبَلِ الزَّيتونْ! أصغوا! نحنُ الحرّاسُ نرنّمُ معاً؛ فاللهُ قد عادَ لصهيون. رأينا خرابَ أورشليم! نرنّمُ بفرحٍ لتعزيات الله …

  • أهميةُ كلامِ اللهِ

    I على مَنْ يُؤمنونَ باللهِ أنْ يَتصرَّفُوا جيدًا. فأكثَرُ ما يُهِمُّ هو الحصولُ على كَلِمَةِ اللهِ. مهما يَكُنْ، لا تَرجِعْ عَنْ كَلِمَةِ اللهِ. م…