ترنيمة 2020 – الله يقرّر نهاية الإنسان استنادًا إلى ما إن كان الإنسان يملك الحق – ترنيمة فردية

2020 مايو 9

الآن حان الوقت الذي يضع فيه الله نهاية كل شخص،

وليس نهاية المرحلة التي بدأ فيها عمل الإنسان.

يكتب الله في سجله، واحدًا تلو الآخر،

كلمات كل شخص وأفعاله،

فضلاً عن طريقتهم في اتباعه،

وشخصياتهم المتأصلة وأدائهم النهائي.

بهذه الطريقة، لن يفلت أحد من يد الله أيًا كان،

وسيكونون جميعًا وفق الطريقة التي حدَّدها الله.

بهذه الطريقة، لن يفلت أحد من يد الله أيًا كان،

وسيكونون جميعًا وفق الطريقة التي حدَّدها الله.

إن الله لا يحدّد مصير كل شخص على أساس العمر

والأقدمية وحجم المعاناة

وأقل من ذلك مدى استدرارهم للشفقة،

وإنما وفقًا لما إذا كانوا يملكون الحق.

لا يوجد خيار آخر غير هذا.

يجب عليكم أن تدركوا

أن كل أولئك الذين لا يتبعون مشيئة الله سيُعاقَبون،

وهذه حقيقة ثابتة.

لذا، فإن كل أولئك الذين يُعاقبون إنما يُعاقبون لبر الله

وعقابًا لهم على أعمالهم الشريرة.

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

عرض المزيد

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

مشاركة

إلغاء الأمر