ترنيمة 2020 – آفاق الملكوت جديدةٌ دائمًا – ترنيمة فردية

ترنيمة 2020 – آفاق الملكوت جديدةٌ دائمًا – ترنيمة فردية

0 |2020 مايو 4

يشعُّ نور صبحٍ مِن الشَّرق،

المخلِّص عاد بيننا.

كلُّ شيءٍ له شرارة حياةٍ جديدة،

حياة الملكوت قد بدأت.

طلع الفجر، والنُّور ينتشر،

ألفيَّاتٌ مِن الأمل تحقَّقت.

الأيَّام المؤلمة لم تعد ترافقني،

وكذلك الأوقات القاسية.

كلام الله يغذِّي قلوبنا،

حياتنا تكسب القوت.

نشعر بأنَّنا مباركون.

حُسن حظّ جيلنا هو العودة إلى الله.

إنها محبَّة الله العظيمة.

مَن لا يشتهي الدخول

في حياة عصر الملكوت؟

مَن لا يتوق إليه؟

مَن لا يتوق إليه؟

مِن خلال دينونة الله أُخضعنا،

وقام الله بتخليصنا.

نشكره ونسبِّحه.

نسبِّحه ونشكره.

الزُّهور تتفتَّح، والقبَّرات تغنِّي،

شعب الله يعظ عن ابن الإنسان.

نشهد على مجيئه،

ونعبِّر عن مشاعرنا.

نصلِّي بإيمانٍ ونغنِّي بصوتٍ عالٍ.

نخرُّ أمام عرش الله ونسبِّحه راكعين.

لنحتفل معًا،

الإخوة والأخوات عبر البحار.

كلام الله يغذِّي قلوبنا،

حياتنا تكسب القوت.

نشعر بأنَّنا مباركون.

حُسن حظّ جيلنا هو العودة إلى الله.

إنها محبَّة الله العظيمة.

مَن لا يشتهي الدخول

في حياة عصر الملكوت؟

مَن لا يتوق إليه؟

مَن لا يتوق إليه؟

مِن خلال دينونة الله أُخضعنا،

وقام الله بتخليصنا.

نشكره ونسبِّحه. نسبِّحه ونشكره.

الله القدير مسيح الأيَّام الأخيرة،

يظهر في الجسد ليقوم بعمله.

يعبُّر عن الحقِّ ليدين الإنسان،

كلامه يطهِّر النَّاس ويكمِّلهم.

مَن لا يشتهي الدخول

في حياة عصر الملكوت؟

مَن لا يتوق إليه؟

مَن لا يتوق إليه؟

مِن خلال دينونة الله أُخضعنا،

وقام الله بتخليصنا.

نشكره ونسبِّحه.

نسبِّحه ونشكره.

نسبِّحه ونشكره.

نتقدَّم بكلِّ قوتِّنا،

نكافح بكلِّ قوتِّنا.

نؤدّي واجبنا بإخلاص لتحقيق مشيئة الله.

متحلِّين بروح بطرس،

وبإصرارٍ لا يتوقَّف،

نعيش حياة بشرٍ حقيقيَّة،

نعمل بجدٍّ لتنفيذ مشيئة الله.

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

عرض المزيد
إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر