أسئلة وأجوبة حول كيفية تمييز صوت الله
  • 1 سؤال 2: لقد آمنت بالربّ لأكثر من نصف حياتي. وعملتُ دون كلل في سبيل الربّ، وكنت أرقب باستمرار مجيئه الثاني. إذا كان الربّ قد جاء فعلاً، لمَ لم أحصل على استعلانه؟ هل قرّر استثنائي من هذا الاستعلان؟ لقد أربكني ذلك كثيراً. كيف تفسّرون هذا؟
  • 2 السؤال 5: أنت تشهد أنّ الرب يسوع سبق أن عاد بصفته الله القدير، وأنّه يعبّر عن الحق ويقوم بعمل الدينونة. كيف نستطيع تمييز صوت الله وتأكيد أنّ الله القدير هو عودة الرب يسوع؟
  • 3 لقد شهدتم أن الرب يسوع قد جاء بالفعل، لكننا لا نؤمن بذلك. لقد كان لدينا إيمان بالرب لسنوات عديدة وعملنا دائمًا بلا كلل من أجله، لذلك عندما يأتي الرب ينبغي عليه أن يكشف ذلك لنا أولًا. بما أن الرب لم يكشف لنا ذلك، فهذا يُظهِر لنا أنه لم يعد. هل نحن مخطئون في اعتقادنا هذا؟
  • 4 سؤال 1: لقد عاد الرب يسوع متخذًا اسمًا جديدًا – الله القدير. لقد عبَّر الله القدير عن الكلام الموجود في كتاب "الكلمة يظهر في الجسد"، وهو صوت العريس. ومع ذلك، لا يزال العديد من الإخوة والأخوات اليوم غير قادرين على تمييز صوت الله. وهكذا، دعونا اليوم الشهود من كنيسة الله القدير. لقد دعوناهم من أجل الشركة معنا حول كيفية التعرف على صوت الله. لذا سنعرف كيف نتأكد من أن الله القدير هو عودة الرب يسوع.

إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر