ترنيمة مسيحية 2020 – كلُّ الأمور بين يديِّ الله – ترنيمة فردية

ترنيمة مسيحية 2020 – كلُّ الأمور بين يديِّ الله – ترنيمة فردية

26 |2020 يوليو 15

قال الله مرَّةً هذا الكلام: يقصد الله ما يقول

وما يقوله سيتمُّ

ليس لأحدٍ أنْ يغيَّره، ليس لأحدٍ أنْ يغيَّره.

سواء كان كلامًا قيل أو سيقال،

سيتمُّ كلُّه، سيتمُّ كلُّه،

حتى يرى الجميع؛

هذا هو المبدأ وراء عمل كلام الله.

مَن يحدِّد كلَّ أمور الكون، من سواه؟

أعسى أمرٌ في الوجود لا تتحكَّم فيه يداه؟

كلُّ ما يقوله الله سيتم.

من ذا الَّذي يقدر على تغيير مشيئته؟

أعساه يكون العهد الَّذي قطعه على الأرض؟

لا شيء يمكنه عرقلة تقدُّم خطَّة الله.

يعمل الله في كلِّ الأوقات.

يعمل الله على خطة تدبيره في كل الأوقات.

من يقاطعه أو يتدخَّل؟

من يقاطعه أو يتدخَّل؟

ألا يزال الله ينظِّم كلَّ شيءٍ؟

الحالة الَّتي أصبحت الأمور عليها اليوم

ما زالت في إطار خطَّته ورؤيته.

هذا ما حدَّده الله سلفًا

مَن يمكنه أن يسبر أغوار خطَّته لهذه الخطوة؟

شعب الله يسمع صوته

كل من حقا يحبُّون الله

سوف يعودون أمام عرشه!

سوف يعودون أمام عرشه!

سوف يعودون أمام عرشه!

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

عرض المزيد
كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.
تواصل معنا عبر واتساب
تواصل معنا عبر ماسنجر

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر