01تقع الكوارث واحدة تلو الأخرى وقد شوهدت بالفعل دلائل عودة الرب؛ لقد عاد بالفعل

أصبحت الأوبئة والمجاعات والزلازل والفيضانات والكوارث الأخرى شائعة في جميع أنحاء العالم، وأصبحت جسيمة على نحوٍ متزايد. كما ظهرت ظواهر سماوية غريبة. لقد تحقَّقت نبوات عودة الرَّب إلى حد كبير. الرب يسوع، الذي كنا نشتاق إليه طوال هذه السنوات، نزل في هدوء بيننا منذ زمن بعيد.

آيات الكتاب المقدس للرجوع إليها

"وَكَمَا كَانَ فِي أَيَّامِ نُوحٍ كَذَلِكَ يَكُونُ أَيْضًا فِي أَيَّامِ ٱبْنِ ٱلْإِنْسَانِ: كَانُوا يَأْكُلُونَ وَيَشْرَبُونَ، وَيُزَوِّجُونَ وَيَتَزَوَّجُونَ، إِلَى ٱلْيَوْمِ ٱلَّذِي فِيهِ دَخَلَ نُوحٌ ٱلْفُلْكَ، وَجَاءَ ٱلطُّوفَانُ وَأَهْلَكَ ٱلْجَمِيعَ. كَذَلِكَ أَيْضًا كَمَا كَانَ فِي أَيَّامِ لُوطٍ: كَانُوا يَأْكُلُونَ وَيَشْرَبُونَ، وَيَشْتَرُونَ وَيَبِيعُونَ، وَيَغْرِسُونَ وَيَبْنُونَ. وَلَكِنَّ ٱلْيَوْمَ ٱلَّذِي فِيهِ خَرَجَ لُوطٌ مِنْ سَدُومَ، أَمْطَرَ نَارًا وَكِبْرِيتًا مِنَ ٱلسَّمَاءِ فَأَهْلَكَ ٱلْجَمِيعَ. هَكَذَا يَكُونُ فِي ٱلْيَوْمِ ٱلَّذِي فِيهِ يُظْهَرُ ٱبْنُ ٱلْإِنْسَانِ" (لوقا 17: 26-30).

"وَسَوْفَ تَسْمَعُونَ بِحُرُوبٍ وَأَخْبَارِ حُرُوبٍ. اُنْظُرُوا، لَا تَرْتَاعُوا. لِأَنَّهُ لَا بُدَّ أَنْ تَكُونَ هَذِهِ كُلُّهَا، وَلَكِنْ لَيْسَ ٱلْمُنْتَهَى بَعْدُ. لِأَنَّهُ تَقُومُ أُمَّةٌ عَلَى أُمَّةٍ وَمَمْلَكَةٌ عَلَى مَمْلَكَةٍ، وَتَكُونُ مَجَاعَاتٌ وَأَوْبِئَةٌ وَزَلَازِلُ فِي أَمَاكِنَ. وَلَكِنَّ هَذِهِ كُلَّهَا مُبْتَدَأُ ٱلْأَوْجَاعِ" (متى 24: 6-8).

"وَأُعْطِي عَجَائِبَ فِي ٱلسَّمَاءِ وَٱلْأَرْضِ، دَمًا وَنَارًا وَأَعْمِدَةَ دُخَانٍ. تَتَحَوَّلُ ٱلشَّمْسُ إِلَى ظُلْمَةٍ، وَٱلْقَمَرُ إِلَى دَمٍ قَبْلَ أَنْ يَجِيءَ يَوْمُ يَهْوَه ٱلْعَظِيمُ ٱلْمَخُوفُ" (يوئيل 2: 30-31).

"وَنَظَرْتُ لَمَّا فَتَحَ ٱلْخَتْمَ ٱلسَّادِسَ، وَإِذَا زَلْزَلَةٌ عَظِيمَةٌ حَدَثَتْ، وَٱلشَّمْسُ صَارَتْ سَوْدَاءَ كَمِسْحٍ مِنْ شَعْرٍ، وَٱلْقَمَرُ صَارَ كَٱلدَّمِ، وَنُجُومُ ٱلسَّمَاءِ سَقَطَتْ إِلَى ٱلْأَرْضِ كَمَا تَطْرَحُ شَجَرَةُ ٱلتِّينِ سُقَاطَهَا إِذَا هَزَّتْهَا رِيحٌ عَظِيمَةٌ" (رؤيا 6: 12-13).

"وَلِلْوَقْتِ بَعْدَ ضِيقِ تِلْكَ ٱلْأَيَّامِ تُظْلِمُ ٱلشَّمْسُ، وَٱلْقَمَرُ لَا يُعْطِي ضَوْءَهُ، وَٱلنُّجُومُ تَسْقُطُ مِنَ ٱلسَّمَاءِ، وَقُوَّاتُ ٱلسَّمَاوَاتِ تَتَزَعْزَعُ" (متى 24: 29).

02يعود الرب سرًا قبل الكوارث، ثم يُظهِر نفسه علانية بعد الكوارث

فيما يتعلق بمسألة الترحيب بالرب، يهتم كثيرون فقط بنبوة مجيء الرب على سحابة، بينما يتغاضون عن نبوات تجسد الرب ومجيئه سرًا: "فَكُونُوا أَنْتُمْ إِذًا مُسْتَعِدِّينَ، لِأَنَّهُ فِي سَاعَةٍ لَا تَظُنُّونَ يَأْتِي ٱبْنُ ٱلْإِنْسَانِ" (لوقا 12: 40). "هَا أَنَا آتِي كَلِصٍّ!" (رؤيا 16: 15). في الواقع؛ يعود الرب سرًا قبل الكوارث ويصنع مجموعة من الغالبين، ثم سيظهر علانية بعد الكوارث ليكافئ الأخيار ويعاقب الأشرار. يحقِّق هذا كليًا نبوات عودة الرب.

آيات الكتاب المقدس للرجوع إليها

فيما يتعلق بمسألة الترحيب بالرب، يهتم كثيرون فقط بنبوة مجيء الرب على سحابة، بينما يتغاضون عن نبوات تجسد الرب ومجيئه سرًا: "فَكُونُوا أَنْتُمْ إِذًا مُسْتَعِدِّينَ، لِأَنَّهُ فِي سَاعَةٍ لَا تَظُنُّونَ يَأْتِي ٱبْنُ ٱلْإِنْسَانِ" (لوقا 12: 40). "هَا أَنَا آتِي كَلِصٍّ!" (رؤيا 16: 15). في الواقع؛ يعود الرب سرًا قبل الكوارث ويصنع مجموعة من الغالبين، ثم سيظهر علانية بعد الكوارث ليكافئ الأخيار ويعاقب الأشرار. يحقِّق هذا كليًا نبوات عودة الرب.

"فَكُونُوا أَنْتُمْ إِذًا مُسْتَعِدِّينَ، لِأَنَّهُ فِي سَاعَةٍ لَا تَظُنُّونَ يَأْتِي ٱبْنُ ٱلْإِنْسَانِ" (لوقا 12: 40).

"هَا أَنَا آتِي كَلِصٍّ! طُوبَى لِمَنْ يَسْهَرُ وَيَحْفَظُ ثِيَابَهُ لِئَلَّا يَمْشِيَ عُرْيَانًا فَيَرَوْا عُرْيَتَهُ" (رؤيا 16: 15).

"لِأَنَّهُ كَمَا أَنَّ ٱلْبَرْقَ ٱلَّذِي يَبْرُقُ مِنْ نَاحِيَةٍ تَحْتَ ٱلسَّمَاءِ يُضِيءُ إِلَى نَاحِيَةٍ تَحْتَ ٱلسَّمَاءِ، كَذَلِكَ يَكُونُ أَيْضًا ٱبْنُ ٱلْإِنْسَانِ فِي يَوْمِهِ. وَلَكِنْ يَنْبَغِي أَوَّلًا أَنْ يَتَأَلَّمَ كَثِيرًا وَيُرْفَضَ مِنْ هَذَا ٱلْجِيلِ" (لوقا 17: 24–25).

"وَإِنْ سَمِعَ أَحَدٌ كَلَامِي وَلَمْ يُؤْمِنْ فَأَنَا لَا أَدِينُهُ، لِأَنِّي لَمْ آتِ لِأَدِينَ ٱلْعَالَمَ بَلْ لِأُخَلِّصَ ٱلْعَالَمَ. مَنْ رَذَلَنِي وَلَمْ يَقْبَلْ كَلَامِي فَلَهُ مَنْ يَدِينُهُ. اَلْكَلَامُ ٱلَّذِي تَكَلَّمْتُ بِهِ هُوَ يَدِينُهُ فِي ٱلْيَوْمِ ٱلْأَخِيرِ" (يوحنا 12: 47-48).

"لِأَنَّهُ ٱلْوَقْتُ لِٱبْتِدَاءِ ٱلْقَضَاءِ مِنْ بَيْتِ ٱللهِ" (1 بطرس 4: 17).

"هُوَذَا يَأْتِي مَعَ ٱلسَّحَابِ، وَسَتَنْظُرُهُ كُلُّ عَيْنٍ، وَٱلَّذِينَ طَعَنُوهُ، وَيَنُوحُ عَلَيْهِ جَمِيعُ قَبَائِلِ ٱلْأَرْضِ" (رؤيا 1: 7).

"لِأَنَّكَ رَأَيْتَنِي يَا تُومَا آمَنْتَ! طُوبَى لِلَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَرَوْا" (يوحنا 20: 29).

03كيف نرحِّب بالرب بينما هو هنا سرًا؟

يأتي الرب سرًا قبل الكوارث، لكنه سيُظهر نفسه علانية بعد الكوارث. كيف يمكننا إذًا الترحيب بالرب، بينما هو هنا سرًا؟ هناك نبوّة في رؤيا 3: 20 تقول: "هَأَنَذَا وَاقِفٌ عَلَى ٱلْبَابِ وَأَقْرَعُ. إِنْ سَمِعَ أَحَدٌ صَوْتِي وَفَتَحَ ٱلْبَابَ، أَدْخُلُ إِلَيْهِ وَأَتَعَشَّى مَعَهُ وَهُوَ مَعِي". عندما يعود الرب إلى الأرض في الأيام الأخيرة، فإنه سينطق بكلام ليجد خرافه. تسمع العذارى الحكيمات صوت الله ويَقْبَلْنَهُ ويتّبعْنه. هؤلاء هم الناس الذين يرحّبون بالرب ويَحضَرون عشاءه قبل الكوارث الكبرى.

آيات الكتاب المقدس للرجوع إليها

"إِنَّ لِي أُمُورًا كَثِيرَةً أَيْضًا لِأَقُولَ لَكُمْ، وَلَكِنْ لَا تَسْتَطِيعُونَ أَنْ تَحْتَمِلُوا ٱلْآنَ. وَأَمَّا مَتَى جَاءَ ذَاكَ، رُوحُ ٱلْحَقِّ، فَهُوَ يُرْشِدُكُمْ إِلَى جَمِيعِ ٱلْحَقِّ" (يوحنا 16: 12-13).

"هَأَنَذَا وَاقِفٌ عَلَى ٱلْبَابِ وَأَقْرَعُ. إِنْ سَمِعَ أَحَدٌ صَوْتِي وَفَتَحَ ٱلْبَابَ، أَدْخُلُ إِلَيْهِ وَأَتَعَشَّى مَعَهُ وَهُوَ مَعِي" (رؤيا 3: 20).

"فَفِي نِصْفِ ٱللَّيْلِ صَارَ صُرَاخٌ: هُوَذَا ٱلْعَرِيسُ مُقْبِلٌ، فَٱخْرُجْنَ لِلِقَائِهِ!" (متى 25: 6).

"مَنْ لَهُ أُذُنٌ فَلْيَسْمَعْ مَا يَقُولُهُ ٱلرُّوحُ لِلْكَنَائِسِ" (رؤيا 2: 7).

"خِرَافِي تَسْمَعُ صَوْتِي، وَأَنَا أَعْرِفُهَا فَتَتْبَعُنِي" (يوحنا 10: 27).

مقالات مرجعية

تتحقَّق نبوات الكتاب المقدس عن انقضاء الدهر: كيفية الترحيب بعودة الرب

تتحقَّق نبوات الكتاب المقدس عن انقضاء الدهر: كيفية الترحيب بعودة الرب

كيف تتم نبوّة عودة الرب يسوع؟

كيف تتم نبوّة عودة الرب يسوع؟

لقد جاءت الأيام الأخيرة: كيف سيعود الرب يسوع؟

لقد جاءت الأيام الأخيرة: كيف سيعود الرب يسوع؟

المزيد من المحتوى الرائع

مزيد من الموضوعات

علامات المجيء الثاني | أخطاء يجب تداركها للترحيب بعودة الرب
أخطاء يجب تداركها للترحيب بعودة الرب
كيف نُختطَف قبل الضيقة
كيف نُختطَف قبل الضيقة
لا تستمع إلَّا إلى صوت الله بينما تحقِّق في الطريق الحق؛  لابد ألا تستمتع لشائعات الشيطان وأكاذيبه
لا تستمع إلَّا إلى صوت الله بينما تحقِّق في الطريق الحق؛ لابد ألا تستمتع لشائعات الشيطان وأكاذيبه
عاد المُخلِّص بالفعل
عاد المُخلِّص بالفعل
الايمان، معنى الايمان، المسيح، انواع الايمان المسيحي، الايمان فى المسيحية، الايمان المسيحي الحقيقي، ما هو الايمان المسيحي، الايمان المسيحي في الكتاب المقدس، ما هو الايمان المسيحي،
ما هو الإيمان بالله بالضبط؟