أفضل ترنيمة - المعنى الرمزيُّ لغضبِ اللهِ

أفضل ترنيمة - المعنى الرمزيُّ لغضبِ اللهِ

1044 |2018 ديسمبر 22

I

يرمزُ تعبيرُ اللهِ عنْ غضبِهِ،

يرمز إلى أنَّ كلَ القوى المعاديةِ ستُبادُ.

وَكلَّ قوى الشرِّ سينتهي وجودُها؛

هذا هوَ تفردُ شخصيةِ اللهِ البارةِ،

وهذا هوَ تفردُ غضبِ اللهِ.

عند تحدي كرامةِ اللهِ وقدسيته،

عندما تُعاق قوى العدل التي لا يراها الإنسانُ،

عندئذ سيرسلُ اللهُ غضبَهُ.

عندئذ سيرسلُ اللهُ غضبَهُ.

بسببِ جوهرِ اللهِ،

كلّ قوى الأرضِ التي تنافسُهُ وتقاومُهُ شريرةٌ وظالمةٌ.

كلها تأتي منَ الشيطانِ وتنتمي للشيطانِ.

لأنَّ اللهَ عادلٌ، ومنْ نورٍ، وقدوسٌ،

كلُّ الأمورِ الشريرةِ والفاسدةِ

والتي تنتمي للشيطانِ ستختفي منْ هنا.

سيحدثُ هذا عندما يرسلُ اللهُ غضبَهُ.

سيحدثُ هذا عندما يرسلُ اللهُ غضبَهُ.

ستتوقفُ قوى الشرِّ كلُّها عندما يرسلُ اللهُ غضبَهُ.

ستتوقفُ كلُّ الخطايا التي تؤذي الإنسانَ عندما يرسلُ اللهُ غضبَهُ.

كلُّ القوى المعاديةِ ستُعرفُ وتُفصلُ وتُلعنُ،

أعوانُ الشيطانِ سيُعاقبونَ،

ويُنزعونَ عندما يرسلُ اللهُ غضبَهُ.

II

ويستمرُّ عملُ اللهِ بلا معوقاتٍ.

تتطور خطة تدبيره خطوة بخطوة طبقًا لجدوله.

هذا بعدَ أنْ يرسلَ اللهُ غضبَهُ.

يتحررُ شعبُهُ المختارُ منْ إزعاجِ الشيطانِ وخداعِه.

يتمتعُ أتباعُهُ بِعَوْلِهِ في موضعِ السلامِ.

هذا بعدَ أنْ يرسلَ اللهُ غضبَهُ.

هذا بعدَ أنْ يرسلَ اللهُ غضبَهُ.

غضبُ اللهِ حمايةٌ يمنعُ قوى الشرِّ منَ التكاثرِ والتفشي.

غضبُ اللهُ حمايةٌ يحمي وجودَ كلّ الأشياءِ الإيجابيةِ والعادلةِ.

غضبُ اللهِ حمايةٌ يحمي ما هوَ عادلٌ وإيجابيٌّ منَ القمعِ والخرابِ.

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

ترنيمة من كلام الله - لن تعرف الله أبدا من خلال التصورات والخيال

https://ar.kingdomsalvation.org/videos/never-know-God-through-notions-hymn.html

ترنيمة من كلام الله - الهدف من عمل التدبير الذي يقوم به الله هو تخليص البشرية

https://ar.kingdomsalvation.org/videos/purpose-of-God-s-management-work-hymn.html

ترنيمة من كلام الله - بما أن الله يخلص الإنسان فسيمنحه الخلاص الأبدي

https://ar.kingdomsalvation.org/videos/God-save-man-completely-hymn.html

تأسس البرق الشرقي، أو كنيسة الله القدير، بفضل ظهور الله القدير وعمله، أي مجيء الرب يسوع الثاني، مسيح الأيام الأخيرة. وهي تتألّف من كلّ أولئك الذين يقبلون عمل الله القدير في الأيام الأخيرة، واذين يخضعون لكلماته ويخلّصون بها. وقد أسّسها بالكامل الله القدير شخصيًّا وهي تخضع لقيادته بصفته الراعي. بالتأكيد لم يؤسس إنسان هذه الكنيسة. المسيح هو الحق والطريق والحياة. خراف الله تسمع صوته. وطالما تقرأون كلمات الله القدير سترون أن الله قد ظهر.

بيان خاص: أنتجت كنيسة الله القدير هذا الفيديوالذي لا يهدف إلى الربح. لا يجوز توزيع هذا الفيديو لأي طرف ثالث بهدف الربح، ونأمل أن يتشاركه الجميع ويوزعونه علانيةً. عندما تقوم بتوزيعه، يرجى تدوين المصدر. لا يجوز لأي منظمة أو مجموعة اجتماعية أو أفراد العبث بمحتوى هذا الفيديو أو تحريفه من دون موافقة كنيسة الله القدير.

بعض المواد في هذا الفيديو مأخوذة من:

AA VFX, Amitai Angor https://www.youtube.com/dvdangor2011

Outback Polaks https://www.youtube.com/user/lensure/videos

عرض المزيد
إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر