ترنيمة ورقصة – محبة الله تقرِّبنا معًا

2024 مارس 21

على الرغم من أن هناك بحارًا وجبالاً بلا حصر تفصل بيننا

فنحن شعب واحد، ولا حدود بيننا،

وإن اختلف لون بشرتنا، وتباينت لغاتنا لأن كلمات الله القدير تنادينا،

رُفعنا أمام عرش الله. رُفعنا أمام عرش الله.

هناك شيوخ، بشعر كله أبيض، وشباب، مشع ومتألق.

يداً بيد، وكتفاً بكتف،

نمشي معًا عبر الرياح والأمطار، يشجع بعضنا البعضَ الآخر في العسر.

بعقل واحد نقوم بواجبنا.

قلوبنا متصلة، نصير أصدقاء أَحِمّاء في الحياة.

محبة الله وكلماته تقرِّبنا معًا. محبة الله وكلماته تقرِّبنا معًا.

كلمات الله هي ينبوع المياه الحية.

قلوبنا تمتلئ بالحلاوة إذ نتمتع بكلمات الله.

توبيخ كلماته، دينونة كلماته تطهِّر شخصياتنا الفاسدة.

توبيخ كلماته، دينونة كلماته تطهِّر شخصياتنا الفاسدة.

فقط من خلال التهذيب، نحيا حسب شبه البشر.

في السلبية والضعف يدعم بعضُنا بعضًا.

نحن معًا في العسر. نتمسك بالشهادة، نهزم الشيطان.

تشجعنا كلمات الله على التقدُّم، على التقدُّم.

رغم وجود الألم والتجارب (رغم وجود الألم والتجارب)،

قد تكمَّل إيماننا (تكمَّل). نعرف بر الله وجماله.

لدينا تغيير في شخصيتنا الحياتية (لدينا تغيير في شخصيتنا الحياتية).

نحيا في محضر الله.

فقط بالله هناك محبة (فقط بالله هناك محبة)،

فقط بالمحبة هناك عائلة (هناك عائلة).

كل من يحبون الله هم عائلة واحدة.

نقترب معًا في محبة الله. كلمات الله معنا إذ ننمو.

نعيش في الملكوت الجميل، نعبد الله القدير دائمًا وأبدًا،

نعبد الله القدير دائمًا وأبدًا.

من اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

عرض المزيد

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر