تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

337 لا يستطيع أحد الهرب من دينونة الله

1 من أعلى نقطة في الكون، يرقب الله كلَّ حركةٍ للإنسان، وكل ما يفعله الناس وما يقولونه حتى إنه يراقب كل فكرة متوغلة في صدورهم بوضوح تام ولا يتجاهلها – وهكذا ينفذ كلام الله إلى قلوب الناس، ويخترق كل أفكارهم، فكلامه ثاقب النظر خالٍ من الأخطاء. "مع أن الإنسان "يعرف" روحي، فإنه يسيء إليه أيضًا. يكشف كلامي عن الوجه القبيح للناس كافة ويكشف عن الأفكار الباطنة في نفوس كل الناس، ويجعل كل ما على الأرض يسقط في خضم تمعني."

2 بعد قراءة كلام الله، لا يستطيع كثير من الناس تحمل أن يكونوا بمعزل عن كلام الله، وتنبع محبة الله داخلهم. وهكذا، يلعن الله الشيطان مرة أخرى، ويكشف أكثر من مرة عن وجهه القبيح. "العصر الذي يدير فيه الشيطان أعمال شغب واستبدادية بجنون" هو أكثر عصر أيضًا يبدأ الله فيه عمله الرسمي العظيم على الأرض. بعدها، يبدأ عمل إبادة العالم؛ أي أنه كلما تجاوز الشيطان الحد، اقترب يوم الله، ومن ثم تكلم الله عن فجور الشيطان، مما يوضح أن اليوم الذي يقضي فيه الله على العالم يقترب. هذا هو إعلان الله للشيطان.

من "الفصل التاسع" في "تفسيرات أسرار كلام الله إلى الكون بأسره" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق:يجب أن يدمَّر العصر القديم والدنس بيد الله

التالي:تمجَّد الله بين كل المخلوقات

محتوى ذو صلة

  • الله يعامل الإنسان كأنه أغلى ما لديه

    I خلق الله البشر؛ سواء أُفسد البشر أو يتبعوه، فإن الله يعامل البشر كأنهم أعز ما لديه، أو كما يقولُ الإنسانُ، أعزُ قريبٍ له. البشر ليسوا تسلية بالنسبة …

  • الله يسعى لروحك وقلبك

    I البشر التاركون عون القدير في الحياة يجهلون سبب الوجود ورغم ذلك يخشون الموت. لا توجد معونة أو دعم، رغم ذلك ما زالوا يمانعون في غلق الأعين. في العالم …

  • يجب على خليقة الله أن تطيع سلطانه

    I الله نار آكلة لا يحتمل الإساءة. لا يحق للبشر أن يعطِّلوا عمله وكلامه، يجب عليهم الخضوع له، لأنه هو مَنْ خَلقَ الإنسان. الله هو الرب، رب الخليقة…

  • لا أحد يفهم رغبة الله الجادّة في تخليص الإنسان

    I خلق الله هذا العالم وجاء بالإنسان إليه، وهو كائن حيْ منحه الله الحياة. ثمّ صار له آباء وأقارب ولم يعد وحيدًا، ومقدرًا له العيش ضمن قضاء الله. إنّها …