شهادة المسيحي تشين تشينغ عن الاختبارات الخاصة بالاضطهاد الوحشي للحزب الشيوعي الصيني

2019 فبراير 21

قَبِلتْ بشارة ملكوت الله القدير عام 1997. في عام 2008 ألقت الشرطة الصينية القبض عليها بسبب إيمانها بالله وعانت تعذيبهم لمدة شهر ونصف. بعد ذلك حُكِم عليها لاحقًا بإعادة التأهيل عن طريق العمل بتهمة "عرقلة النظام الاجتماعي" المُلفّقة. وخضعت لمراقبة وتحقيقات الشرطة الصينية عقب إطلاق سراحها بعد أن أكملتْ مدة سجنها. وأخيرًا أُجبِرت على أن تعيش في المنفى...

إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

اترك رد