تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

326 كل الأشياء تتجدّد بكلام الله

1 وسط كلامي، تتهاوى الجبال وتتدفق المياه ضد التيار ويصيرُ الإنسان خاضعًا، وتبدأ البحيرات في التدفق بلا توقف. فمع أن البحار المتموجة تندفع بقوة نحو السماء، في وسط كلماتي تصير هذه البحار مثل سطح البحيرة الهادئة. وبأدنى حركة من يدي، تتبدد العواصف الهوجاء في الحال وترحل عني، ويعود العالم الإنساني في الحال إلى حالة السكينة. ولكن عندما أُطلق العنان لنقمتي، في الحال تتمزق الجبال وتبدأ الأرض على الفور في الزلزلة، وفورًا تجف المياه، وتصيب الإنسان في الحال المصائب. وبسبب غضبي، لا أبالي بصراخ الإنسان، ولا أقدم أي مساعدة في الرد على نحيبه؛ لأن غضبي مُتقد.

2 عندما ينتشر الربيع عبر الأرض، أُرسل أنا الضوء سرًا وبهدوء إلى العالم، بحيث يكون للإنسان على الأرض حس مفاجئ بالانتعاش في الهواء. وفي خضم يأس الناس، يختفي الضباب في لحظة، ولكنهم عندما يبصرون بصيصًا من الضوء، أُطلِق العنان لسيل من المطر عليهم، وتصم العواصف الرعدية آذانهم أثناء النوم. وإذ يغمرهم الذعر، لا يكون لديهم متسع من الوقت للاحتماء بمأوى، ويغرقهم هطول الأمطار. وفي لحظة، تنجرف كل الأشياء تحت قبة السماء في خضم غضبي. ولا يعود الناس يشتكون من هجمة هطول الأمطار الغزيرة، ويُولد فيهم كلهم مهابة لي. وبسبب هذا الهطول المفاجئ للأمطار، تغرق الغالبية العظمى من الناس بسبب المياه والأمطار التي تنهمر من السماء، ويصيرون جثثًا في المياه.

3 أنظُر إلى سطح الأرض كلها وأرى أن كثيرين يستيقظون، وكثيرين يتوبون، وكثيرين يبحثون عن مصدر المياه في قوارب صغيرة، وكثيرين يسجدون لي طالبين الغفران، وكثيرين قد شاهدوا الضوء، وكثيرين قد شاهدوا وجهي، وكثيرين آخرين لديهم الشجاعة ليواصلوا الحياة، وأن العالم بأسره قد تغير. وعقب هذا السيل العظيم من الأمطار، تعود الأشياء إلى ما كانت عليه في ذهني، ولا تعود عاصية لي. وفي غضون فترة قصيرة، تمتلئ الأرض كلها بأصوات الضحكات، ويكون في كل مكان على الأرض هناك أجواء من التسبيح، ولا يكون ثمة مكان يفتقر إلى مجدي.

من "الفصل السادس عشر" "كلام الله إلى الكون بأسره" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق:عندما يأتي الله ذاته إلى العالم

التالي:عندما يعود الله إلى صهيون

محتوى ذو صلة

  • الله سخيّ في رحمته وشديد في غضبه

    رحمة الله وتسامحه موجودان، هذا حقيقيّ جدًا وصحيح، لكن عندما يصبّ الله غضبه، فإنّ قداسته وبرّه يريان الإنسان أيضًا أنّ الله لا يحتمل الإثم. I حينَ …

  • اللهُ القديرُ يحكمُ كملكٍ

    I ما أجملَ أقدامَهُ على جَبَلِ الزَّيتونْ! أصغوا! نحنُ الحرّاسُ نرنّمُ معاً؛ فاللهُ قد عادَ لصهيون. رأينا خرابَ أورشليم! نرنّمُ بفرحٍ لتعزيات الله …

  • كلّ شعب الله يعبِّر عن مشاعره

    I إشخصْ للملكوت حيث يملُك الله على الكلّ. مُنذ بِدْء الخليقةِ إلى يومِنا هذا، اجتاز أبناء الله مشقات عديدة بإرشاده. خلال نجاحات ونكبات اجتازوا. لكنهم …

  • لا أحدَ يدري بوصولِ اللهِ

    لا أحد يدري بوصول الله، لا أحد يرحّب به. وما زاد، أنّ لا أحد يعرف كلّ ما سيفعله. I تظلّ حياة الإنسان ثابتةً؛ نفس القلب، والأيّام المعتادة. يحيا ال…