مقطع من فيلم مسيحي يا له من صوتٍ جميل هل حقًا يُعَد غفران خطايانا تَذكَرَة دخول ملكوت السموات؟

مقدمة

يعتقد كثيرون في الدين أنهم قد اعترفوا بخطاياهم وتابوا عنها بعدما آمنوا بالرب، لذلك فإنهم افتُدوا وخلصوا بالنعمة، وعندما يجيء الرب، فسوف يرفعهم مباشرة إلى ملكوت السموات، وأنه في غير استطاعته أن يقوم بعمل التنقية والفداء. هل تتفق هذه الرؤية مع واقعية عمل الله؟ يقول الكتاب المقدس: "القداسة التي بدونها لن يرى أحد الرب" (عبرانيين 14:12). ويقول الله: "فاتتكم خطوة في إيمانكم بالله، وهي أنكم افتُديتم فقط لكنكم لم تُغيَّروا. حتى تكونوا بحسب قلب الله، يجب أن يقوم الله بنفسه بعمل تغييركم وتنقيتكم؛أما إذا كنتم قد افتُديتم فقط، فستعجزون عن بلوغ الطهارة. بهذه الطريقة لن تكونوا مؤهلين لنصيبٍ في بركات الله الصالحة" (الكلمة ظهر في الجسد).

فيديوهات ذات صلة

تابع القراءة

المزيد من المحتوى الرائع

عاد المُخلِّص بالفعل

عاد المُخلِّص بالفعل

عرض الصفحة المميزة
ما هو الإيمان بالله بالضبط

ما هو الإيمان بالله بالضبط؟

عرض الصفحة المميزة
الترحيب بظهور الرب

الترحيب بظهور الرب

عرض الصفحة المميزة
ترحّب العذارى الحكيمات بالعريس

ترحّب العذارى الحكيمات بالعريس

عرض الصفحة المميزة
مراحل العمل الثلاث

مراحل العمل الثلاث

عرض الصفحة المميزة
التجسُّد (الجزء الأول)

التجسُّد (الجزء الأول)

عرض الصفحة المميزة
التجسُّد (الجزء الثاني)

التجسُّد (الجزء الثاني)

عرض الصفحة المميزة

الدينونة تبدأ ببيت الله

عرض الصفحة المميزة

هل تريد معرفة سبيل دخول ملكوت السماوات وربح الحياة الأبدية؟